اشرورو يحث وزير الثقافة والشباب والرياضة على عقد شراكات تساهم في إبعاد الشباب من التطرف والإرهاب والانحراف

0 350

قال النائب البرلماني، محمد اشرورو، عضو فريق الأصالة والمعاصرة بمجلس النواب، “إن إدماج الشباب في الحياة العامة يتطلب تحقيق مجموعة من الإنجازات، أولا، إنجاز مرافق سوسيوثقافية ورياضية بالمستوى، وثانيا، التوفر على موارد بشرية مؤهلة وكافية”.

وأضاف النائب البرلماني، في مداخلة وجهها لوزير الثقافة والشباب والرياضة، خلال جلسة الأسئلة الشفوية التي عقدت زوال اليوم الاثنين 25 يناير 2021، بمجلس النواب، “مؤسف السيد الوزير أن عدة مناطق من بلادنا تعرف نقصا حاداً في هذه الوسائل، وحتى إن كانت موجودة فإنها إما تشتغل بنسبة ضئيلة أو لا تشتغل”.

وأكد اشرورو أن المشكل المطروح ليس هو مشكل الإمكانيات ولكن هو مشكل حكامة وتدبير والتقائية في البرامج، وهذا يسائل الوزارة ويحتم عليها نهج سياسة للجماعات الترابية، من خلال عقد شراكات تمشي في اتجاه المساهمة في إبعاد الشباب من التطرف والإرهاب والانحراف.

وقدم اشرورو جماعة أولماس كنموذج، حيث أنجزت مجموعة من المرافق سوسيورياضية التي وضعتها رهن الشباب للجماعة والجماعات المجاورة، ولذلك طالب من الوزير التعجيل بتوقيع اتفاقية شراكة مع الجماعة فيما يخص نقطتين أساسيتين: إحداث مخيم بمواصفات دولية بإحدى الغابات المجاورة للجماعة والمواكبة والمصاحبة في التأطير وتكوين الموارد البشرية التي ستوفرها الجماعة من أجل التدبير وتسيير هذه المرافق.

خديجة الرحالي

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...