البرلماني بودراع يطلع وزير الصحة على الوضع المخيف لعمالة مقاطعة حي الحسني بسبب وباء كورونا

0 506
وجه النائب البرلماني عن حزب الأصالة والمعاصرة عبد القادر بودراع، يوم الأربعاء 26 غشت 2020، سؤالا كتابيا لوزير الصحة يستفسره من خلاله عن الإجراءات والتدابير المتخذة من أجل الإسراع لحل كل المشاكل المطروحة بسبب وباء كورونا، ووضع حد لانتشاره بعمالة مقاطعة حي الحسني بمدينة الدار البيضاء.
وأضاف البرلماني بودراع أنه في ظل الظروف الإستثنائية والتعبئة الجماعية التي يعيشها المغرب والإجراءات الاحترازية الاستباقية المتخذة والجهودات الجبارة، والتضحيات الجسام التي تبذلها كافة الجهات ببلادنا من أطر طبية وشبه طبية وسلطات محلية تحت القيادة المتبصرة لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله وأيده لمكافحة جائحة كورونا المستجد، سخرت وزارة الصحة كافة طاقاتها ومواردها البشرية واللوجيستيكية لمجابهة وباء كوفيد 19، وتحقيق عبور آمن وبأقل الخسائر من هذه الظرفية الصعبة، مبرزا أنه في سياق الارتفاع المقلق والمخيف لمنحى الإصابات ومعدل الوفيات، تبقى هذه الجهود غير كافية مما يستوجب وضع مقاربات بديلة قادرة على الرفع من أداء المنظومة الصحية، وإتخاذ إجراءات استعجالية آنية وحاسمة لوقف نزيف الأرواح من جهة، وتخفيف الضغط على الأطقم الطبية والتمريضية من جهة أخرى.
وفي ذات السياق، أشار المتحدث ذاته إلى أن عمالة مقاطعة الحي الحسني تعتبر نموذجا يختزل كل التحديات السالفة ذكرها، إذ رغم الجهود المشكورة للمندوبية والأطر الطبية بمختلف تخصصاتها، وإقامة مستشفى ميداني، فإن التخوفات لازالت قائمة من تحول المنطقة إلى بؤرة وبائية جراء عدم الإلتزام بالاجراءات الإحترازية، واضطرار المخالطين إلى التنقل من وإلى مراكز التشخيص عبر سيارات الأجرة مما يهدد بانتشار أكبر وأسرع للوباء.
والتمس النائب البرلماني عن حزب البام من وزير الصحة اتخاذ الإجراءات والتدابير الإستعجالية اللازمة لاحتواء الوضع، من قبيل تخصيص سيارات إسعاف لنقل المصابين والمخالطين بشكل آمن يحترم البروتوكولات الطبية المنصوص عليها، وكذا تعزيز الموارد البشرية بفتح باب التوظيف سواء بشكل مباشر أو بتعاون مع مختلف المؤسسات الحكومية وتفعيل الاختصاصات الموكولة لمجالس الجماعات الترابية، وكذا مكاتب التشغيل المعنية. هذا فضلا عن فتح باب التطوع في وجه الكفاءات ذات الاختصاص بشراكة مع فعاليات المجتمع المدني لتغطية الخصاص المسجل خلال هذه الفترة الحرجة، دون اغفال تقديم تحفيزات وازنة ومشجعة في مستوى التضحيات الجسام التي تقدمها هذه الفئات.
وختم البرلماني بودراع بضرورة العمل على تفعيل شراكة حقيقية مع القطاع الخاص على كافة المستويات الطبية والشبه طبية والمخبرية، وكذا الرفع من الطاقة الاستيعابية للمؤسسات الإستشفائية وتوفير التجهيزات الأساسية والوسائل اللوجيستيكية اللازمة، لاسيما أن المنطقة تعاني الهشاشة على جميع المستويات ومعظم ساكنتها من الطبقات الفقيرة والمعوزة.
إبراهيم الصبار

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...