التهامي: نفتخر بالجو الديمقراطي لانتخاب رئاسة اللجنة التحضيرية ونعتز بالتفاف مناضلاتنا ومناضلينا ودفاعهم عن المأسسة

0 533

ذكـــــــــــر، الدكتور أحمد التهامي أن اللجنة التحضيرية للمؤتمر الوطني الرابع لحزب الأصالة والمعاصرة، عقدت اليوم الأحد 28 يوليوز الجاري بالمقر المركزي للحزب بالرباط، اجتماعا لها خصص لتدارس نقطة فريدة وهي انتخاب رئيس اللجنة التحضيرية للمؤتمر ونائب له ومقررا لنفس اللجنة.

وأوضح التهامي، أن هذه العملية تمت في ظروف ديمقراطية كبيرة وثقة عالية في النفس لدى المناضلات والمناضلين حيث جرى التصويت بالإجمـــــاع على كل من رئيس اللجنة، ونائبته وكذا مقرر اللجنة. وهذا يدل على أن الحزب اكتسب خلال 10 سنوات تجربة وخبرة، يقول التهامي، في إنجاح هذه اللقاءات وغيرها من المحطات.

وأكد التهامي الذي انتخب خلال ذات الاجتماع، رئيسا للجنة التحضيرية للمؤتمر الوطني الرابع، (أكد) على أن اجتماع يوم 28 يوليوز 2019 وما تمخض عنه من نتائج محطة مهمة لأنها تتعلق برسم مستقبل الحزب من حيث المرجعية والأنظمة الأساسية وكذا التصورات المختلفة التي بدون شك ستستوعب كل المستجدات، وكذلك ستتطرق إلى الإشكاليات الكبرى التي تعرفها الحياة السياسية الوطنية داخليا وخارجيا.

وأضاف رئيس اللجنة التحضيرية في نفس السياق قائلا: “ونحن فخورون، ونعتز بهذا الالتفاف حول مؤسسات الحزب وكذلك الجو الديمقراطي الكبير الذي شكل محطة نوعية بالنظر إلى المحطات السابقة، نظرا للروح الديمقراطية التي ميزته أي الاجتماع “، وأشار المتحدث كذلك أن هذا الحماس الكبير الذي عبرت عنه كما عبر عنه مناضلات ومناضلو الحزب الذين حضروا الاجتماع قادمين من وجهات بعيدة، وهذا إن دل على شيء فإنما يدل على أن حزب الأصالة والمعاصرة يتقدم بكل ثقة نحو المؤتمر الوطني الرابع الذي سيكون في موعده المناسب حينما يتم الانتهاء من إعداد مختلف الأوراق ووثائق المؤتمــــر.

إلى ذلك، أوضح التهامي أن اللجنة التحضيرية اختتمت اجتماعها الأول، وعقدت اجتماعها الثاني من أجل انتخاب هياكل اللجنة والمتمثلة في اللجان الخمس حيث تم انتخاب رئيس/ رئيسة ومقررا/ مقررة لكل لجنة. وذكر التهامي أن ما يثير الاهتمام والتميز -إضافة إلى الروح النضالية والديمقراطية لدى المناضلات والمناضلين- أن اللجنة التحضيرية تميزت بتفعيل مقاربة النوع والمساواة بشكل دقيق جدا ، 50 في المائة للنساء و50 في المائة للرجال، الأمر الذي يؤكد أن هذا التوجه تنزيل جيد لقوانين الحزب وأن هذا الأخير يسير بطريقة صحيحة من حيث فتح مجالات النقاش الديمقراطي وفسح المجال للطاقات النسائية والشباب على وجه الخصوص في تولي المسؤوليات وهو ما يتجلى عمليا على مستوى كل اللجان المتفرعة عن اللجنة التحضيرية التي تسير إلى الأمام بكل ثقة نحو المؤتمر القادم من أجل إنجاحه.

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...