العربي المحرشي: البام يراهن على البناء التنظيمي للرفع من جاهزيته على صعيد كل الجهات والأقاليم

0 701

أكد العربي المحرشي، رئيس الهيئة الوطنية لمنتخبات ومنتخبي حزب الأصالة والمعاصرة، أنه مباشرة بعد انتخاب السيد حكيم بنشماش أمينا عام للحزب وانتخاب مكتب سياسي جديد، انكب الحزب على إعداد تصورات جديدة للمرحلة المقبلة، على أساس الرؤية التي عكستها خارطة الطريق والمبادرات العشرين وذلك على أساس مقاربة تنظيمية إقليمية.

واعتبر المحرشي، في كلمة ألقاها خلال اللقاء التنظيمي الداخلي المنعقد اليوم الأحد 28 أكتوبر 2018 بمولاي يعقوب، أن الحزب يراهن على البناء التنظيمي من أجل الرفع من جاهزيته على صعيد كل الجهات والأقاليم، والقيام بكافة المبادرات لتعزيز الانفتاح على المواطنات و المواطنين ومؤسسات المجتمع المدني، مؤكدا أن تطوير الحكامة التنظيمية للحزب على المستوى الإقليمي تعتبر مدخلا أساسيا لبناء حزب قوي ومتماسك، والاشتغال وفق مقاربة تشاركية، لإعداد برامج وتصورات تعتمدها التنسيقيات الإقليمية في المرحلة القادمة. وأضاف العربي المحرشي قائلا: “كلنا مدعوون اليوم إلى إنجاح البناء التنظيمي للحزب، والترافع كتنظيم على القضايا التي تؤرق ساكنة الإقليم وكذا التصدي للممارسات غير المقبولة”. وأوضح أنه من أجل ضمان نجاح هذه المقاربة تم إحداث على لجنة التنسيق على مستوى كل إقليم تتكون من الأمين الإقليمي للحزب والنواب والمستشارين البرلمانيين بالإقليم ورئيس الهيئة الإقليمية للمنتخبين وأعضاء المجلس الوطني وممثلي منظمة الشباب ومنظمة النساء وممثلي منتديات ومنظمات الحزب بالإضافة إلى الأطر وكفاءات الحزب بالإقليم، و مدير الحزب بالإقليم، من أجل تدارس مشاكل الساكنة ومطالبهم الاجتماعية التي تكتسي طابعا استعجاليا على مستوى الجماعات الترابية، ورفع تقارير إلى المستوى المركزي قصد الترافع بشأنها وتعبئة كل طاقات الحزب وطنيا في اتجاه التفاعل مع انتظارات الساكنة.

مولاي يعقوب: سارة الرمشي – المصطفى جوار

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...