المسياح: المبادرة الوطنية للتنمية البشرية ساهمت في الحد من الفوارق المجالية والاجتماعية بإقليم الفحص أنجرة

0 296

قال رئيس المجلس الإقليمي للفحص أنجرة السيد محمد المسياح أن المبادرة التنموية الرائدة المتجسدة في “المبادرة الوطنية للتنمية البشرية” راكمت إنجازات متعددة على امتداد 14 سنة، كما عملت على تنفيذ مجموعة كبيرة من البرامج والمشاريع التي كان لها دور الرافعــــــة في مجال الحد من الفوارق المجالية والاجتماعية وفي محاربة الفقر والهشاشة.

وأضاف المسياح في كلمة ألقاها بمناسبة تخليد الذكرى الرابعة عشرة لإطلاق المبادرة الوطنية للتنمية البشرية، تحت شعار “التعليم الأولي، رافعة للتنمية المتوازنة وعماد تأهيل الرأسمال البشري”، (أضاف) أنه تم في إطار المرحلة الأولى والثانية من المبادرة الوطنية للتنمية البشرية إنجاز العديد من المشاريع البنية التحتية من طرق ومسالك وشبكات الماء والكهرباء. إضافة إلى المشاريع المرتبطة بالتعليم بأسلاك متعددة وخاصة وحدات التعليم الأولي بالعالم القروي والتي تجاوزت ال 30 مؤسسة خلال عام 2018، وأنجزت بشراكة بين المجلس الإقليمي والمبادرة الوطنية للتنمية البشرية ومؤسسات أخرى.

وذكر المتحدث أن المشاريع المحدثة بإقليم الفحص أنجرة والتي تهم على وجه الخصوص البنية التحتية، ساهمت بشكل كبير في فك العزلة عن الساكنة القروية وفي تيسير حركة التنقل من البادية وإليها.

تجدر الإشارة إلى أن تخليد المناسبة، تخلله تقديم عرض حول المرحلة الثالثة للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية وخاصة برنامج الدفع بالتنمية البشرية للأجيال الصاعدة وتقديم عرض حول تعميم التعليم الأولي في أفق (2020) بإقليم الفحص أنجرة، علما أن عام 2018 تميز بإحداث 36 وحدة مدرسية للتعليم الأولي باستثمار يصل إلى 13 مليون درهم، بشراكة بين المبادرة الوطنية والمجلس الإقليمي للفحص أنجرة ووكالة إنعاش وتنمية أقاليم الشمال ومؤسسة طنجة المتوسط للتنمية البشرية.

مراد بنعلي