المهاجري يعزو معاناة قطاع الصناعة التقليدية بالمغرب إلى سوء تدبير الميزانية المرصودة له

0 225

أكد المستشار البرلماني عبد الإله المهاجري، عضو فريق الأصالة والمعاصرة بمجلس المستشارين، أن مرد فشل قطاع الصناعة التقليدية بالمغرب هو سوء تدبير الميزانية المرصودة للقطاع، مشددا على أن الصناعة التقليدية تشكل ركيزة أساسية للنسيج الاقتصادي لما لها من مؤهلات في تحريك الرواج الاقتصادي.

ودعا المهاجري وزيرة السياحة والنقل الجوي والصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي، خلال مناقشة الميزانية الفرعية المخصصة للوزارة برسم سنة 2020، داخل لجنة الفلاحة بمجلس المستشارين، (دعا) إلى عقلنة ميزانية التسيير من أجل تقويم سكة القطاع ورد الاعتبار للصانع التقليدي، مؤكدا أن هذه الشريحة الواسعة من المجتمع المغربي تواجه صعوبات ومشاكل بنيوية تحد من مسايرتها لمتطلبات السوق.

وتطرق المستشار البرلماني في مداخلته إلى البرامج التي تسطرها الوزارة لهذا القطاع، قائلا “جميع البرامج والأنشطة التي تقوم بها الوزارة الوصية على القطاع، كتنظيم العديد من معارض الصناعة التقليدية وجائزة أفضل صانع، فاشلة ولا تعود بالنفع على الصناع التقليديين”، مطالبا الحكومة بوضع استرتيجية واضحة المعالم من أجل معالجة المعيقات التي تحول دون تقدم الصناعة التقليدية ببلادنا، والبحث عن مبادرات تخفف عن الصناع التقليديين وطأة الظروف القاسية التي يعيشونها”.

سارة الرمشي