النائب بوعزة: تأثرنا بما وقع للطفل ريان ونتابع من عين المكان تطور عمليات الإنقاذ لحظة بلحظة

0 250

أعرب النائب البرلماني عن دائرة شفشاون، السيد عبد الرحيم بوعزة، عن تضامنه المطلق مع أسرة الطفل ريان الذي سقط في قعر ثقب مائي بدوار “إغران” بجماعة تمروت، منوها بالتعبئة الكبيرة من طرف كافة المصالح والمتدخلين بهدف إنقاذ الطفل وإعادته سالما إلى ذويه.

وأكد السيد بوعزة، في اتصال هاتفي مع البوابة الرسمية لحزب الأصالة والمعاصرة، ظهر يومه الخميس؛ من مسرح عمليات الإنقاذ المتواصلة منذ يومين، أن قضية الطفل ريان “أثرت فينا؛ وآلمتنا بشكل كبير نحن البرلمانيين عن الإقليم”.

وأضاف بوعزة “منذ سقوط الطفل ريان في قعر البئر لم يغمض لنا جفن ولا نزال نتابع الأمر لحظة بلحظة عن قرب”، مبرزا أنه أجرى سلسلة اتصالات بمسؤولين حكوميين للقيام بما يلزم من تدخلات ميدانية وفورية؛ منها ضرورة توفير مروحية مجهزة تنقل الطفل إلى أقرب مستشفى فور إنقاذه.

وثمن بوعزة تضامن الساكنة المحلية وتضامن كل المواطنات والمواطنين بربوع المملكة وخارجها؛ وكل الذين عبروا من قريب أو بعيد عن تضامنهم منوها أيضا بالمبادرات التطوعية للمواطنين سواء من أبناء إقليم شفشاون أو الذين قدموا من مناطق أخرى من أجل إنقاذ الطفل.

وتجري عمليات الإنقاذ، تحت إشراف مباشر لعامل إقليم شفشاون، محمد علمي ودان، الذي وجه تعليمات إلى مختلف الأجهزة المختصة لتعبئة كافة الإمكانيات اللازمة لدعم هذه الجهود المستمرة.

وتخوض خمس آليات ثقيلة والعشرات من عناصر الوقاية المدينة والسلطات المحلية والقوات المساعدة ورجال الدرك، بإشراف من السلطات الإقليمية، جهودا حثيثة منذ صباح أمس الأربعاء لإنقاذ الطفل ريان.

مراد بنعلي

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.