الوزير يونس السكوري يؤكد على ضرورة تحسين قابلية الشباب للتشغيل وأهمية التكوين بالوسط المهني

0 186

أكد؛ وزير الإدماج الاقتصادي والمقاولة الصغرى والتشغيل والكفاءات، السيد يونس السكوري، على أهمية تحسين قابلية الشباب للتشغيل؛ وتعزيز التكوين بالوسط المهني.

وأبرز السيد السكوري، خلال حديثه في برنامج “مع الرمضاني”(القناة الثانية “دوزيم”)؛ ضمن حلقة بثت يومه الأحد 23 يناير الجاري، أهمية تطوير نمط التكوين بالتدرج المهني لما له من أهمية قصوى في ارتباط بالمقاولة.

وقال السكوري إن هذا النمط “يتميز بانخراط فعلي للمهنيين؛ وهو ما سيمكن من المزاوجة بين الاستجابة للطلب الاجتماعي المتزايد على التكوين؛ وتحسين قابلية تشغيل الشباب من جهة وبين تلبية الحاجيات الحقيقية لسوق الشغل”.

وفي هذا السياق؛ أبرز الوزير؛ أن الحكومة عاكفة على تنزيل سلسلة برامج لتحقيق الأهداف المشار إليها؛ مشيرا إلى أن 250 ألف شخص سيستفيدون من برنامج للأوراش العامة الصغرى والكبرى المؤقتة خلال سنتي 2022 و2023.

وأوضح السيد الوزير؛ أنه سيتم إطلاق هذه الأوراش على الصعيد الترابي بشراكة بين القطاعات الوزارية والمؤسسات العمومية والسلطات المحلية والجماعات الترابية، وكذا منظمات المجتمع المدني والتعاونيات المحلية، دون اشتراط مؤهلات، وذلك لتقديم إجابات فورية للذين عانوا من تداعيات جائحة كوفيد-19.

وسيتم انتقاء الأوراش ذات المحتوى الكمي، يضيف الوزير؛ على غرار فرص ممارسة أنشطة مهنية تستجيب لحاجيات وانتظارات المواطنين، من قبيل إنجاز مسالك وترميم المآثر والمنشآت العمومية، والتشجير وإعداد المساحات الخضراء، ومحو الأمية والتعليم الأولي، والاعتناء بالأشخاص المسنين، والأنشطة الرياضية والثقافية ورقمنة الأرشيف.

مراد بنعلي

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.