جماعة سيدي المخفي وتمزكانة بتاونات تساهمان في فك العزلة عن الساكنة القاطنة قرب واد بوعبدين

0 320

أقدمت جماعة سيدي المخفي التي يرأسها محمد حنين، وجماعة تمزكانة التي يرأسها النائب البرلماني محمد الحجيرة، يوم الخميس 14 يناير 2021، إلى جانب السلطات المحلية (أقدمتا) على فك العزلة عن ساكنة دواوير تملولت والسويق المنزلة، وبوعبدين، وذلك بعد معاناة وعزلة دامت أسبوعا كاملا بسبب التساقطات المطرية الأخيرة التي شهدتها المنطقة، والتي أدت إلى ارتفاع منسوب المياه بواد بوعبدين.

وأمام هذه المعاناة لساكنة الدواوير المذكورة، تدخلت كل من جماعة سيدي مخفي وتمزكانة لفك العزلة عنها من خلال تسخير آليات الجماعتين طيلة ثلاثة أيام من العمل المتواصل تحت إشراف السلطات المحلية، والمستشار الجماعي عن دائرة تملولت الذي ربط الإتصال بكل الجهات المذكورة لفك العزلة عن الساكنة من خلال نقل وتثبيت قنوات تصريف المياه، وتثبيت الشباك ووضع الصخور بداخله لمنع خروج الواد عن مساره.

وفي هذا الإطار، شدد النائب البرلماني محمد الحجيرة على أن تدخله لفك العزلة عن دواوير المحايدة لواد بوعبدين إلى جانب جماعة سيدي المخفي والسلطات المحلية والساكنة، يأتي في إطار إيمانه القوي بتلبية مطالب الساكنة والمنتخبين باعتباره نائبا برلمانيا عن دائرة غفساي، مشيدا بالعمل الكبير الذي قامت به السلطات المحلية وبعض الساكنة والمستشار الجماعي عن دائرة تملولت.

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...