محمد بودرا يحضر بستراسبورغ منح المغرب صفة “شريك من أجل الديمقراطية المحلية”

0 184

شارك رئيس الجمعية المغربية لرؤساء مجالس الجماعات الترابية/ رئيس بلدية الحسيمة الدكتور بودرا، ضمن وفد مثل بلادنا في النسخة ال 36 لأشغال مؤتمر السلطات المحلية والجهوية بمجلس أوروبا (الهيئة الأوروبية التي تضم المنتخبين الإقليميين ل 47 بلدا عضوا)، بستراسبورغ، بحر الأسبوع المنصرم.

وبهذه المناسبة، تم التوقيع على بروتوكول الاتفاق مباشرة بعد التصويت في جلسة علنية على القرار الذي يمنح لبلادنا صفة “شريك من أجل الديمقراطية المحلية”، وهي الصفة التي توفر للدول المجاورة لمجلس أوروبا إطارا قويا للحوار والتواصل المؤسساتي مع نظرائها الأوروبيين.


الوفد المغربي الذي حضر أشغال الدورة، ضم إلى جانب الدكتور بودرا، كل من: رئيس الجمعية المغربية لرؤساء مجالس العمالات والأقاليم ورئيس جمعيات الجهات بالمغرب.

وبموجب هذا القرار، ستمنح للوفد المغربي ستة مقاعد لممثلين وستة أخرى لنائبيهم داخل مؤتمر السلطات المحلية والجهوية، وهي هيئة سياسية أوروبية تمثل السلطات المحلية والجهوية ل 47 دولة عضو بمجلس أوروبا والتي تضم 200 ألف جماعة وجهوية. ويمكن لأعضاء الوفد المغربي حضور أشغال المؤتمر إلى جانب نظرائهم الأوروبيين والمساهمة في نقاشات الدورة، بدون أن يكون لهم الحق في التصويت، وكذا في أشغال لجن المراقبة، في القضايا الراهنة والمتعلق بالحكامة.

ويعد المغرب أول بلد في جنوب المتوسط يتقدم بطلب للانضمام إلى هذه الهيئة الأوروبية (تقدم بطلب الانضمام خلال سنة 2018)، ويلتزم في هذا السياق بمواصلة تطوير مسلسل اللامركزية والجهوية، والذي أطلقه الملك محمد السادس قبل 3 سنوات، والذي يروم ليس فقط تعميق الديمقراطية المحلية التشاركية، بل يشكل أيضا رافعة لتكريس الجهات كفاعلين أساسيين في التنمية الشاملة، والمندمجة، والمستدامة للمغرب.

مراد بنعلي