أبودرار يطالب الحكومة بتعديل قانون الترحال الرعوي.

0 349

استنكر محمد أبودرار، النائب البرلماني عن حزب الأصالة والمعاصرة، الممارسات التي يقوم بها الرعاة الرحل بإقليم تزنيت وإقليم سيدي إفني، مؤكدا أن الاعتداءات المتكررة لهؤلاء على المحاصيل الفلاحية والزراعية تنذر بانفجار الأوضاع بالمناطق المتضررة.

وحمل أبودرار، في تدوينة له على حسابه الخاص على موقع التواصل الاجتماعي “فايسبوك”، القطاعات الوزارية المعنية، وزارة الفلاحة كقطاع وصي رئيسي ووزارة الداخلية كقطاع شريك، مسؤولية الأحداث والصدامات الخطيرة التي تعرفها المناطق المتضررة، منتقدا البطء الشديد في تنزيل القانون رقم 113.13 المتعلق بالترحال الرعوي وتهيئة وتدبير المجالات الرعوية والمراعي الغابوية، متسائلا “ما فائدة إحداث النصوص القانونية إذا كانت ستركن في الرفوف ولن يتم تطبيقها”.

وقال النائب البرلماني “قانون الترحال الرعوي يحتاج إلى نصوص تعديلية تراعي بدرجة كبيرة مصلحة الساكنة المالكة لأراضيها وضمان حقوقها ضد أي انتهاك، عوض المساهمة في تحويل أراضي خاصة إلى مراعي عامة”، مضيفا “على وزارة الفلاحة توفير موارد بشرية ذات كفاءة لضمان تنفيذ القانون عبر توعية وإرشاد كافة المتدخلين، إضافة إلى الحرص على احترام القانون عبر تخصيص فرق ميدانية لزجر المخالفات، وذلك بالتنسيق مع باقي الشركاء حسب النصوص التنظيمية الجاري بها العمل”.

سارة الرمشي