أتزوك : الاستخدام المعقلن للماء هو سبيل مواجهة معضلة تراجع حقينة السدود بجهة سوس

0 341

أرجعت، المستشارة عن فريق الأصالة والمعاصرة ورئيسة لجنة المرافق العمومية والخدمات بمجلس الجماعة الترابية لبيوكرى (إقليم اشتوكة آيت باها) السيدة أمينة أتزوك، أسباب تراجع حقينة السدود بجهة سوس ماسة، إلى انخفاض حدود الانحباس على مستوى التساقطات المطرية بالجهة خاصة وبالمملكة المغربية بشكل عام.

وعبرت أتزوك عن قلقها من استمرار الوضع عما هو عليه، ووجهت من هذا المنبر الدعوة إلى ساكنة جهة سوس ماسة، إلى ترشيد استعمال الماء وتفادي كل مظاهر تبديره، من خلال استغلاله بطريقة معقلنة خصوصا في المجال الفلاحي باعتبار المنطقة فلاحية بامتياز، مما سيؤثر حتما وبشكل إيجابي على الفرشة المائية.
وبخصوص دور المجالس المنتخبة في ظل “الأزمة المائية” الحالية، قالت المستشارة عن فريق الأصالة والمعاصرة، إن المجالس المنتخبة تعمــــل في إطار من التعاون مع المجتمع المدني على التداول حول الإشكاليات المرتبطة بالماء، من خلال التنسيق مع الإدارات الجهوية المعنية بقطاع الماء وباقي الهيئات المتدخلة في تدبير الموارد المائية، للانكباب حول دراسة الوضعية الحرجة واتخاذ التدابير اللازمة لمواجهة المعضلة، بإلزام -على وجه الخصوص- العديد من الفلاحين بترشيد استعمال الماء.

“وتبقى عملية التوعية والتحسيس بأهمية الماء كمادة حيوية وضرورة استعمالها بشكل معقلن يمكن من الحفاظ عليها كثروة لا غنى عنها، من بين أهم شروط نجاح الترشيد، ولا ننسى أن تقنين استعمال المياه الجوفية من خلال التحكم في الكميات المستهلكة من المياه من أهم شروط الحفاظ على الفرشة المائية”، تختم أتزوك.

مــــراد بنعلي

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...