“أوديتي” الأقاليم الجنوبية تثمن ما حققته الدبلوماسية الملكية للدفاع عن مصالح المغرب

0 133

عبر المكتب التنفيذي للمنظمة الديمقراطية للشغل، وجميع الفروع والمكاتب النقابية بالأقاليم الجنوبية المنضوية تحت المنظمة، بجهات كلميم واد نون العيون والساقية الحمراء والداخلة واد الذهب، عن شكره للولايات المتحدة الامريكية على قرارها غير المسبوق، والقاضي بالاعتراف بمغربية الصحراء وبسيادة المغرب الكاملة عليها، والإعلان عن افتتاح قنصلية عامة أميركية بمدينة الداخلة.

واعتبر المكتب التنفيذي، في بلاغ صادر عنه، أن هذا القرار التاريخي هو نتيجة وتتويج لعمل دؤوب لدبلوماسية ملكية ناجحة وتدبير عقلاني موفق لقضية وحدتنا الترابية في كل المحافل الدولية، ضدا على المناورات والدسائس التي تحاك ضدنا من طرف الدولة الجزائرية ومن يدور في فلكها من الانفصاليين بالخارج والداخل.

وأكد ذات البلاغ، إن ما حققته الدبلوماسية الملكية وما نتج عنها من تسارع وتيرة إقدام الدول الشقيقة والصديقة على فتح قنصليات لها بالداخلة والعيون، دليل آخر على الفشل الذريع الذي أصيبت به الأطروحة الإنفصالية ومن يروجون لها. داعيا باقي الدول الأروبية والآسيوية والأفريقية والأمريكية لإتخاذ موقف مماثل لموقف الإدارة الأمريكية لطي هذا الملف بشكل نهائي، حتى يتمكن إخواننا المحتجزون من العودة إلى وطنهم الأم المغرب وتحقيق السلم والاستقرار في هذه المنطقة من العالم.

وعبر المكتب التنفيذي عن امتنانه واعتزازه بالمواقف الثابتة للمغرب بخصوص القضية الفلسطينية، والتي عبر عنها جلالة للملك محمد السادس في عدة مناسبات وتم تأكيدها للرئيس الفلسطيني، منوها بدور جلالة الملك محمد السادس في تعادة تحريك المفاوضات في إطار الأمم المتحدة من أجل الإسراع بحل الدولتين.
سارة الرمشي

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...