أيت الحاج ينقل مشاكل القطاع الفلاحي بجماعة قلعة السراغنة لمسؤولي وزارة الفلاحة

0 203

أوضح نور الدين أيت الحاج رئيس المجلس الجماعي لقلعة السراغنة وعضو المجلس الإقليمي، أنه شارك بصفته العضو المنتدب لدى المجلس الإداري لمكتب الجهوي للاستثمار الفلاحي ممثلا عن المجلس الإقليمي لقلعة السراغنة، في اللقاء عن البعد الذي انعقد يوم الإثنين 14 شتنبر 2020، برئاسة الكاتب العام لوزارة الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات، مضيفا أنه تطرق إلى عدد من المشاكل التي يتخبط فيها القطاع وانعكاساتها على ساكنة الإقليم، الذي يتميز بطابعه الفلاحي.

وأكد نور الدين أيت الحاج أن من بين النقط التي طرحها نقطة حصة إقليم قلعة السراغنة من مياه السقي وعملية الاستنزاف، التي تتعرض لها، منوها بدور السلطة الإقليمية في الحد من الظاهرة والترافع عن القضية بين العمالات والأقاليم، حيث اقترح عضو المجلس الإقليم إحداث قناة تحت أرضية لحماية حصة الإقليم من السرقة، والنتائج الإيجابية التي ستنعكس على الفلاحة محليا وعلى الاقتصاد الوطني المبني أصلا على الفلاحة.

وفي ذات السياق، أبرز المتحدث ذاته أنه عرج في مداخلته على ملف الأعلاف المدعومة من طرف وزارة الفلاحة، حيث أشاد بالتعاطي الإيجابي للوزارة مع المقترح، حيث تم العمل على مضاعفة حصة الإقليم من الأعلاف الموجهة للقطيع، وهو ما سيساهم في وفرتها وتخفيف بعض العبء على الفلاحين، مطالبا بإخراج لوائح ذوي الحقوق بالأراضي السلالية في أقرب وقت لتمكينهم من تسلم الشواهد الإدارية، التي يحتاجونها من أجل استغلال أراضيهم، وخصوصا ما يتعلق بتقنية السقي بالتنقيط.

ومن جهة أخرى، ختم أيت الحاج بأنه بصفته رئيسا لجماعة قلعة السراغنة أصدر قرارا بإعادة فتح السوق الأسبوعي يوم الاثنين 21 شتنبر الجاري، بعد تنسيق مع عمالة الإقليم والسلطات المحلية، مؤكدا أنه طالب خلال اجتماع مع عامل الإقليم بتمديد توقيت اقفال محلات المواد الغذائية والمقاهي إلى حدود الساعة العاشرة ليلا على غرار ما هو معمول به بعدد من المدن المجاورة، وللإسهام في دوران عجلة الاقتصاد بالمدينة، واستفادة الساكنة من خدمات المرافق المذكورة.

إبراهيم الصبار

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...