أيت حدو تترأس لقاء تواصليا لعرض مشروع إعادة تهيئة مداخل مدينة أزيلال

0 576

ترأست عائشة أيت حدو رئيسة مجلس جماعة أزيلال، يوم الخميس31 يناير 2019 بقاعة الاجتماعات، لقاء تواصليا لعرض مشروع إعادة تهيئة مداخل مدينة أزيلال من طرف قسم الدراسات والقسم التقني التابع للجماعة، إضافة إلى إبراز المشاريع التي تم إنجازها والأخرى التي هي في طور الإنجاز.

وأكدت عائشة أيت حدو أن الجماعات الترابية أصبحت قاطرة أساسية للتنمية الشاملة والمندمجة بإشراك كل الفاعلين من منتخبين ومجتمع مدني ومصالح خارجية للدولة، مبرزة أن الهدف من هذه المقاربة التشاركية هو وضع الساكنة في مركز الإهتمام، وذلك تماشيا مع روح الدستور في فصله 13 الذي ينص على إشراك مختلف الفاعلين الاجتماعيين في إعداد السياسات العمومية وتفعيل تنفيذها، وذلك من خلال إشراك الجميع في تدبير الشأن المحلي من تشخيص وتحليل وصولا الى التخطيط والتنفيذ ثم التتبع والتقييم، وبالتالي حصول الجماعات على دعم الساكنة لتوفير الظروف الملائمة لوضع مشروع مشترك يسمح لها الارتقاء بالمؤسسات المنتخبة لجعلها صاحبة القرار في ميدان الإستثمار.

وأضافت أيت حدو أن مدينة أزيلال شهدت نموا ديمغرافيا ملحوظا وتوسعا عمرانيا كبيرا نتج عنه تزايد حاجيات السكان في مجال التجهيزات التحتية والمرافق الضرورية، مما يتطلب معه اعتماد رؤية شمولية تهدف استباق أبعاد التوسع العمراني من خلال خلق مرافق عمومية مختلفة تتجاوب مع متطلبات الساكنة.

وفي الإطار ذاته، كشفت رئيسة المجلس الجماعي لأزيلال السيدة عائشة أيت حدو أن الجماعة حرصت على اعتماد كل الأسس المشار إليها أثناء إعداد مشروع المدينة إلى جانب كل الشركاء من مديرية الجماعات المحلية، ومجلس جهة بني ملال خنيفرة والمجلس الإقليمي، ووزارة الإسكان والمكتب الوطني لقطاع الماء والكهرباء، وعمالة أزيلال، مشددة على أنهم لا يدخرون جهدا من أجل مساعدة الجماعة على تحقيق أهدافها التنموية المنشودة.
إبراهيم الصبار

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...