إبن القاضي والنائبة ايت بن المداني والنائب رضوان غانم يعقدون لقاء تواصليا عن بعد مع الأمانة الإقليمة لميدلت

0 548

تنفيذا لمخرجات اللقاءات التي جمعت السيد الأمين العام لحزب الاصالة والمعاصرة الأستاذ عبد اللطيف وهبي مع الأمناء الجهويين للحزب، حول توسيع النقاش وخلق دينامية تواصلية مع مختلف الأمانات الإقليمية للحزب، وبين جميع أعضاء وعضوات ومناضلي ومناضلات الحزب بكل أقاليم المملكة، أشرف مساء يوم الاربعاء 27 ماي 2020، كل من السيد انيس ابن القاضي بصفته أمينا عاما جهويا، والنائبة البرلمانية غيثة ايت بن المداني، والسيد النائب البرلماني رضوان غانم، على أشغال لقاء تواصلي عن بعد مع الأمانة الاقليمية لميدلت، بحضور أعضاء وعضوات المجلس الوطني، وأطر مناضلة بالإقليم.

اللقاء الذي سيره رضوان لحميدي افتتح بكلمة للأمين الجهوي استعرض من خلالها مجمل الخلاصات والتوجيهات التي تضمنتها مختلف اللقاءات التي جمعت الأمناء الجهويين مع الأمين العام، انطلاقا من مواكبة ومسايرة البناء التنظيمي للحزب، حيت تم تعيين السيدة غيثة ايت بن المداني امينة اقليمية للحزب بإقليم ميدلت، بعد مشاورات بين مختلف المناضلين والمناضلات بالاقليم . لما تتوفر عليه من مكانة سياسية وكفاءة عالية في التدبير والتسيير وعلاقتها التواصلية مع جميع اطياف الاقليم، إضافة الى انها رئيسة جماعة ترابية بصيغة المؤنث (جماعة ايت ازدك )، منوها بالمجهودات التي يبدلوها منتخبي ومنتخبات الحزب بمختلف المجالس الانتدابية بميدلت، وتعاطيهم الايجابي مع متطلبات واحتياجات المواطنين والمواطنات بمداشر وقرى الاقليم .
داعيا في الوقت نفسه الى العمل على مواصلة الدينامية الحزبية التي يعرفها اقليم ميدلت، على اعتبار ان حزب الأصالة والمعاصرة يسير 8 جماعات ترابية من أصل 29 جماعة بالإقليم ورئاسة المجلس الاقليمي، وبرلمانيين وعضوين بالمجلس الجهوي، و 79 منتخب ومنتخبة، وبهذا الرصيد النضالي والانتخابي اعتبر السيد الامين الجهوي أن اقليم ميدلت يعتبر قلعة بامية بامتياز ، بفعل نضال وكفاح كل الباميين والباميات بهذا الاقليم، مشددا على ضرورة بناء كل التنظيمات الموازية الشبابية والنسائية، والأمانات المحلية بمختلف الجماعات الترابية .

ومن جانبها، استعرضت السيدة النائبة البرلمانية غيثة ايت بن المداني، واقع الفعل السياسي بالإقليم والاكراهات التي يعاني منها الحزب اقليما، على اعتبار ان جهة درعة تافيلالت حديثة التأسيس تعاني من الهشاشة والفقر، مؤكدة على الرفع من نسق البناء المؤسساتي الحزبي وخلق تواصل جاد وفعال مع اعضاء وعضوات الحزب بالإقليم .
وبدوره دعا السيد النائب البرلماني رضوان غانم الى تحقيق اقلاع حقيقي للحزب اقليميا، وخلق فضاءات للتواصل والتنسيق والانصات والتتبع لقضايا المواطنين وساكنة الاقليم .والاشتغال على ارضية مشتركة وزيادة سرعة العمل الحزبي، وتقديم اجابات على هموم واكراهات الساكنة .
وبما ان البناء التنظيمي والهيكلي هو اساس العمل الحزبي، اكد السيد التهامي بن عدو عضو المجلس الوطني للحزب على اهمية التسريع في تشكيل الامانات المحلية بشكل يخول خلق شبكة تواصل مع المواطنين والمناضلين بجميع مناطق الاقليم، منوها بمجهودات السادة النواب البرلمانيين ورؤساء المجالس المنتخبة لما قدموه من خدمة وتفاني في سبيل الوطن والمواطنين، خصوصا في جائحة كورونا وتعاونهم مع السلطات المحلية في التضامن والتآزر.

أما باقي المداخلات فقد عرجت الى وضع استراتيجية عمل جهوية حزبية كخارطة طريق للاشتغال ورسم معالم التوجهات الكبرى للحزب بطبيعة جهة درعة تافيلالت ونمطها الجغرافي والمجالي ، حتى نتمكن من ابراز قوة وقدرات الجهة برأسمالها البشري وكفاءتها واطرها التي يعتمد عليها في البناء التنموي.

وأجمعت مداخلات اعضاء المجلس الوطني إلى ضرورة استخلاص الدروس والعبر من تجارب الماضي لشق الطريق بعزم وثبات نحو مستقبل واعد يجعل حزب الأصالة في مقدمة الأحزاب الديمقراطية التي تحظى بثقة المواطنين، مؤكدا على أن توحيد الخطاب تمليه توجهات الحزب والبعد الأخلاقي في الالتزام بتنفيذ القرارات التي تصدر بشكل تشاوري مع الامانة الاقليمة لميدلت، متسائلين عن كيفية العمل وما إذا كان من حق الأمناء المحليين إحداث الأقطاب والتنظيمات الموازية في إطار تقوية الهياكل ومساهمة الفاعلين الآخرين من ضمنهم النساء والشباب في تدبير المرحلة المقبلة وهي مرحلة حاسمة تستلزم تضافر الجهود للسير قدما في تعزيز الوجود البامي في كل مناطق الإقليم بمساعدة كل المناضلين والمناضلات

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...