إضراب الأساتذة والمعرض الدولي للفلاحة ومناظرة الجبايات..

0 354

شكلت المناظرة الوطنية حول الجبايات، وإضراب الأساتذة أطر أكاديميات التعليم، والمعرض الدولي للفلاحة بالمغرب، أبرز المواضيع التي تناولتها افتتاحيات الصحف الأسبوعية.

وهكذا، تطرقت أسبوعية (لافي إيكو) إلى رهانات المناظرة الوطنية الثالثة حول الجبايات، حيث كتبت أن التوقعات كبيرة، خاصة وأن هذا الموعد يعد حدثا نادرا، ونتائجه ستحدد النظام الضريبي المستقبلي، مشيرة إلى أن التوصيات الرئيسية الصادرة عن المناظرات الأخيرة، والتي تعود إلى سنة 2013، ظلت حبرا على ورق.

وأشارت الأسبوعية إلى أن النقاشات التي سبقت انعقاد هذه المناظرة ساهمت في بروز مفاهيم مثل العدالة، والقدرة الشرائية، والاندماج الاجتماعي، والسيادة، والحكم الرشيد، والذكاء الاقتصادي والاصطناعي، وإعادة التوزيع.

ومن جهتها، اعتبرت أسبوعية (شالانج) أن مساهمات مختلف الفاعلين في هذا الاجتماع تتمحور حول أهمية العدالة الاجتماعية. وتابعت أن مجالات مخاطر الفساد في تدبير القطاع الضريبي شكلت إحدى النقط الهامة الأخرى التي تناولتها مقترحات مساهمات في هذه المناظرة، مشيرة إلى أنه تم أيضا التركيز على ضرورة مواكبة دافعي الضرائب الصغار من أجل إنجاح الانتقال نحو التصريح والأداء الإلكترونيين.

على صعيد آخر، تطرقت أسبوعية (لوروبورتير) إلى العواقب الوخيمة لإضراب الأساتذة أطر الأكاديميات، حيث لاحظ كاتب الافتتاحية أن آباء التلاميذ “لا يريدون أن يعرفوا شيئا عن هذه القضية، وعما تم منحه لهؤلاء الأساتذة أو لم يتم منحه، لأنهم يرون شيئا واحدا فقط: هو الضرر الذي يتعرض له أطفالهم، الذين قضوا سنة بيضاء تقريبا”. وأعرب الكاتب عن الأسف لأن المدارس لم تعد تعمل بشكل طبيعي منذ سنة تقريبا، كما أن التلاميذ لا يتعلمون شيئا، والإضرابات متواصلة.

أما أسبوعية (لوتون)، فتوقفت عند فعاليات المعرض الدولي للفلاحة في المغرب، حيث اعتبر صاحب الافتتاحية أن هذا المعرض “استثنائي”، لأن هندسة تسييره “تجمع كل الطاقات وجميع الأدوات التي يمكن للمرء أن يتخيلها”. وأكد أنه يعد من بين أفضل 5 معارض فلاحية على الصعيد الدولي، معتبرا أن جودة المحتوى والتنظيم في مكناس لا تقل في شيء عن المعارض الفلاحية المماثلة في فرنسا وألمانيا وحتى في أمريكا.

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...