ابريجة: الوكالات الحضرية تنشغل بوظائف تقليدية

0 556

طالب أحمد ابريجة، النائب البرلماني عن حزب الأصالة والمعاصرة، بإعادة تأهيل الوكالات الحضرية وتفعيل مهامها وأدوارها الرئيسية في مجال التعمير والتنمية العمرانية، في سؤال وجهه إلى وزير إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة، خلال جلسة الأسئلة الشفوية المنعقدة اليوم الاثنين 3 دجنبر 2018 بمجلس النواب.

وأكد ابريجة، في مداخلته، أنه بالرغم من المجهودات التي بذلت لتقوية دور الوكالات في التنمية المجالية إلا أنه وبعد مرور 34 سنة على إحداث هذه الوكالات لازال هناك غموض يطبع عمل الوكالات الحضرية، مبرزا أنه لم يلمس أي تقدم في توضيح مهامها وأدوارها وجعلها تغطي جميع النفوذ الترابي، خصوصا أنه على مستوى العدالة المجالية ليست هناك تغطية لجميع الأقاليم والجهات.

وقال النائب البرلماني “عِوَض أن تطلع هذه الوكالات بالأدوار المنوطة بها في مجال التعمير والتنمية العمرانية لا زالت انشغالاتها تتمحور حول وظائف تقليدية”، مضيفا “الوكالات الحضرية تقوم بتأطير وتنظيم منظومة التعمير على المستوى المحلي بينما يجب أن يرتقي دورها إلى المساهمة في التنمية والدفع بها نحو لعب دور أساسي ومحوري في النموذج التنموي الجديد”.

وتسائل ابريجة قائلا “هل الوكالات الحضرية اليوم مستعدة لمواكبة السياسات والاستيراتيحيات والأوراش الكبرى التي انخرطت فيها المملكة، خصوصا فيما يتعلق بتنزيل ورش الجهوية الموسعة ومشروع إصلاح المراكز الجهوية للاستثمار”، مضيفا أن الوضع الحالي لهذه الوكالات وخصوصا وضعها القانوني يعكس عدم جاهزية الوكالات الحضرية لمواكبة هذه الأوراش دون إعادة النظر في أدوارها وهيكلة مهامها.

سارة الرمشي

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...