اتغلاست يسائل وزير الصحة حول تعيين أطباء عامين بالمستوصفات القروية بدائرة ابزو واويزغت

0 379

أكد، عضو فريق الأصالة والمعاصرة بمجلس النواب، سعيد اتغلاست؛ أن إقليم أزيلال يعتبر من أقاليم المملكة الشاسعة من حيث المساحة، غير أنه يتوفر على مستشفى واحد، تستفيد من خدماته المتواضعة أربعة وأربعون جماعة قروية، أغلبها تبعد عن هذا المرفق الحيوي بعشرات الكيلومترات، مبرزا أن هذا التوافد يعزى إلى عدم توفر المستوصفات القروية ودور الولادة على أطباء وأطر صحية قارة. 

وذكر اتغلاست، في سؤال كتابي موجه إلى وزير الصحة والحماية الاجتماعية، أنه من المفارقات أن نجد مستوصفات قروية لا تبعد عن المستشفى الإقليمي سوى بخمسة كيلومترات، بها أطر طبية قارة، على عكس المستوصفات المتواجدة بكل من جماعات، زاوية احنصال، تباروشت، ايت أقبلي، ايت مازيغ وتيفرت نايت حمزة، حيث تبعد عن المستشفى الإقليمي بمسافة تتجاوز 100 كيلومتر، ولا تتوفر على طبيب قار يخفف عن الساكنة معاناة وآلام التنقل في ظل ظروف الفقر والهشاشة التي تتسم بها المناطق الجبلية.

واستفسر النائب البرلماني الوزارة المعنية عن الإجراءات والتدابير التي تعتزم اتخاذها من أجل تعيين أطباء قارين بالجماعات السالفة الذكر، تنزيلا لشعار الدولة الاجتماعية الذي رفعته الحكومة، وتحقيقا للعدالة المجالية والاجتماعية.

سارة الرمشي

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.