ارتفاع حجم استيراد القمح والشعير يرفع الفاتورة الغذائية بـ480 مليار سنتيم

0 197

دفعت مقتنيات المغرب من مادتي القمح والشعير إلى رفع الفاتورة الغذائية بنحو 4.8 ملايير درهم (480 مليار سنتيم) مع نهاية غشت الماضي، واستقرت واردات المواد الغذائية من حيث القيمة عند 39.16 مليار درهم مع نهاية غشت 2020، مقابل 31.62 مليار درهم سنة قبل ذلك، ويعزى هذا التطور إلى الارتفاع الذي عرفته مقتنيات المغرب من القمح بـ 3.3 ملايير درهم والشعير بنحو 1.5 مليار درهم.

وتبعا لمؤشرات المبادلات الخارجية لشهر غشت الصادرة عن مكتب الصرف، فقد بلغت مقتنيات القمح مع نهاية غشت 2020 ما يناهز 3.94 ملايين طن بما قيمته حوالي 9.74 مليار درهم، في المقابل بلغت مقتنيات القمح مع نهاية غشت 2019 ما يناهز 2.62 مليون طن بما قيمته نحو 6.41 مليار درهم.

أما مقتنيات الشعير، فقد بلغت مع نهاية شهر غشت الماضي 934428 طن بقيمة ناهزت 1.9 مليار درهم، في مقابل ذلك بلغت مقتنيات المادة ذاتها مع نهاية غشت 2019 ما يناهز 200789 طن بما قيمته حوالي 399.4 مليون درهم.

الشيخ الوالي

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...