الأمانة الجهوية للبام بالرباط تسطر برنامجا قويا لتقوية حضور الحزب بأقاليم الجهة

0 1,078

عقدت الأمانة الجهوية لحزب الأصالة والمعاصرة بجهة الرباط سلا القنيطرة، يوم الجمعة 27 نونبر 2020، اجتماعا تنظيميا، بدعوة من الأمين الجهوي رحو الهليع، وبحضور المهدي بنسعيد، عضو المكتب السياسي للحزب، والسيدات والسادة نواب البام المنتمين للجهة.
وتمحور الاجتماع حول وضع برنامج لتنظيم سلسلة لقاءات بأقاليم الجهة، وعقد اجتماعات إقليمية مع أعضاء المجلس الوطني للحزب بالجهة ورؤساء الجماعات، ومناقشة الوضع التنظيمي للحزب بالجهة ووضعية الدوائر الإنتخابية التشريعية.

ولم يفوت المشاركون في الاجتماع فرصة تثمين التدخل المشرف الذي نفذته القوات المسلحة الملكية، طبقا لتعليمات حكيمة من جلالة الملك محمد السادس، معلنين تعبئتهم المتواصلة وراء القرارات الحكيمة لجلالته، ومعتزين ببسالة واحترافية القوات المسلحة الملكية المغربية، التي أقدمت على تأمين منطقة الكركرات من بلطجية البوليساريو، كما ثمن السادة النواب البرلمانيون الزيارة التي قام بها الأمناء العامون للأحزاب السياسية لمعبر الكركرات.

وبعد الإستماع إلى تقرير الأمين الحهوي رحو الهيلع حول وضعية الدوائر الإنتخابية والوضعية التنظيمية لحزب الأصالة والمعاصرة على مستوى كل الجهة، تلته مناقشة مستفيظة استهدفت تقييم أداء فروع الحزب وباقي هياكله التنظيمية، خلص الإجتماع إلى ضرورة عقد الأمين الجهوي بمعية السادة البرلمانيين سلسلة من اللقاءات الإقليمية، تهدف أساسا إلى مراجعة حصيلة أداء أجهزة الحزب الإقليمية، وبحث سبل تطوير وسائل اشتغالها لتقوية حضور الحزب على مستوى جميع أقاليم الجهة، على أن تراعى خلال هذه اللقاءات الاجراءات الاحترازية كما هو منصوص عليها من طرف السلطات الصحية.

كما أوصى المشاركون بعقد لقاءات تأطيرية مع أعضاء المجلس الوطني للحزب بالجهة، ولقاءات مع منتخبي الحزب على مستوى أقاليم الجهة، للإستماع إلى التحديات المطروحة أمامهم على مستوى الجماعات الترابية، وكذا الصعوبات التي تعترض تطوير الأداء النضالي للحزب داخل هذه الجماعات، بالإضافة إلى مناقشة وضعية الأمانات الإقليمية وسبل حل المشاكل التي تعيق سيرها العادي.

سارة الرمشي

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...