الأمم المتحدة: نقص المياه في المرافق الصحية يهدد بإصابة 1.8 مليار شخص بأمراض معدية

0 269

حذرت الأمم المتحدة، أمس الاثنين 14 دجنبر الجاري، من أن 1.8 مليار شخص في العالم معرضون لخطر الإصابة بعدوى كورونا وأمراض أخرى بسبب نقص المياه في المرافق الصحية.

وأفاد (تقرير) صادر عن منظمة الصحة العالمية ومنظمة الأمم المتحدة للطفولة “اليونيسف”، بأن واحدا من كل أربعة مرافق صحية في جميع أنحاء العالم يفتقر إلى إمدادات المياه، وواحدا من كل ثلاثة ليس لديه وسائل لتنظيف الأيدي، محذرة من أن حوالي 1.8 مليار شخص يتعرضون نتيجة لذلك لخطر متزايد للإصابة بفيروس كورونا وأمراض معدية أخرى.

وأوضح (التقرير) في هذا الصدد، أن “حوالي 1.8 مليار شخص معرضون بشكل متزايد لخطر الإصابة بـ(كوفيد -19) وأمراض أخرى لأنهم يستخدمون أو يعملون في مرافق رعاية صحية تفتقر إلى خدمات المياه الأساسية”، مضيفا أن “المياه، وأجهزة الصرف الصحي، والنظافة، هي أمور ضرورية لسلامة العاملين الصحيين والمرضى، ولكن هذه الخدمات لا تحظى دائما بالأولوية”.

ودعت منظمة الصحة العالمية و”اليونيسف” إلى رفع الاستثمار في المياه والصرف الصحي والنظافة، مؤكدتين على أن هذه الخدمات مهمة بشكل خاص للفئات السكانية الضعيفة، ولا سيما النساء الحوامل والأطفال.

وخلص التقرير إلى أن حل مشكلة المياه في المستشفيات والمراكز الصحية في أقل البلدان نموا يتطلب استثمارا لا يزيد عن دولار واحد لكل مواطن في هذه الدول.

الشيخ الوالي

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...