الأمم المتحدة: 8 ملايين حيوان م عرض للانقراض بسبب فقدان الغابات

0 131

قال أنطونيو غوتيرش الأمين العام للأمم المتحدة، إن الغابات توفر موطنا لـ80 في المئة من جميع الأنواع البرية المعروفة، والتي يتعرض الكثير منها للتهديد، مبرزا أن حولي 8 ملايين حيوان معرضة لخطر الانقراض بسبب فقدان الغابات.

وأوضح غوتيريش، في رسالة بمناسبة اليوم الدولي للغابات الذي يصادف 21 مارس من كل سنة، أن رفاهية البشرية ترتبط ارتباطا وثيقا بصحة كل ما هو على الأرض، وأن الغابات تلعب دورا حاسما فى هذا الأمر، لافتا إلى أن الغابات ترشح الهواء الذي نتنفسه والماء الذي نشربه، وتنظم المناخ، وتمتص ثلث الغازات الدفيئة العالمية المنبعثة كل عام.

وأضاف غوتيريش “يعتمد حوالي 1.6 مليار شخص بشكل مباشر على الغابات للحصول على الغذاء والمأوى والطاقة والأدوية والدخل”، مشيرا إلى أنه “على الرغم من كل ما يقدمونه، يستمر فقدان الغابات بمعدل ينذر بالخطر فما زلنا نفقد سنويا 10 ملايين هكتار من الغابات، وهي مساحة تقارب حجم أيسلندا، مما يزيد من مخاطر تفشي الأمراض المعدية والأوبئة.

ولفت إلى أن هذا اليوم يصادف هذه السنة بداية عقد الأمم المتحدة لاستعادة النظم الإيكولوجية، الذي يدعو إلى اتخاذ إجراءات لمنع ووقف وعكس اتجاه تدهور الغابات والنظم الإيكولوجية الأخرى، مضيفا بالقول “إذا فشلنا في التحرك الآن ، فإننا نجازف بنقطة اللاعودة. لكن لم يفت الأوان بعد للتراجع عن بعض الضرر الذي تسببنا فيه”.

وخلص الأمين العام للأمم المتحدة إلى أن الأزمات التي يواجهها كوكبنا تتطلب إجراءات عاجلة من قبل الجميع ” الحكومات والمنظمات الدولية ومنظمات المجتمع المدني والقطاع الخاص والسلطات المحلية والأفراد، مسجلا ” في هذا اليوم الدولي للغابات، دعونا نزرع البذور من أجل مستقبل مستدام من خلال الالتزام باستعادة غاباتنا والحفاظ عليها لصالح الناس والكوكب”.

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...