الإبراهيمي: الهدف من تأسيس المنظمة الديمقراطية للثقافة بطنطان هو إحداث التغيير

0 407

أكد عزين الدين الإبراهيمي الذي تم انتخابه كاتبا إقليميا للمنظمة الديمقراطية للثقافة بطنطان، أن الهدف من عقد الجمع العام التأسيسي للمنظمة هو الرغبة الملحة للأعضاء في إحداث التغيير والقطع مع السمسرة النقابية.

وأشار الإبراهيمي إلى أن تأسيس المنظمة الديمقراطية للثقافة بطانطان يأتي في اطار الديناميكية والحركية التي تشهدها المنظمة الديمقراطية للشغل محليا وجهويا وطنيا، قصد اشراك جميع الطبقات الكادحة والعاملة في العمل النقابي الجاد صونا لحقوقهم ومكتسباتهم، ودفاعا عنهم ضد أي تعسف أو ظلم قد يطالهم من أي جهة، وإعمالا كذلك للدستور الذي منح الطبقة العمالية مكانة هامة من خلال إتاحة الفرصة لهم لتأسيس أو الانخراط في المنظمات النقابية.

وبخصوص الجمع العام التأسيسي الذي انعقد يوم الخميس 29 نونبر 2018، كشف المتحدث ذاته أنه شهد حضورا كبيرا للمناضلين، نظرا لأهمية أهدافه التي تبلورت في أشغال الجمع العام، مبرزا أن هذا الأخير شهد نقاشا مستفيضا حول مجموعة من النقاط أهمها القانون الأساسي الذي حظي بموافقة أعضاء المنظمة بالإجماع.

إلى ذلك، أبرز الإبراهيمي أن الجمع العام للمنظمة الديقراطية للثقافة بطانطان تميز كذلك بانتخاب أعضاء المكتب المسير، إذ انتُخِبت عائشة مكيزرة نائبة للكاتب العام، وطارق الخمسي أمينا للمال، وياسين خلادي نائبا لأمين المال، وحليم شعيب مقررا للمكتب، ويونس بهناس نائبا للمقرر، ونجيب خلادي وبصيرة عبد العالي وحسن سلامة، مستشارون للمكتب.
إبراهيم الصبار

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...