الإبراهيمي والزعيم ينقلان معاناة الفلاح المغربي من التقلبات المناخية والكساد لقبة البرلمان

0 176

حذّر نواب فريق الأصالة والمعاصرة بمجلس النواب، وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية، من تأثيرات التقلبات المناخية على الموسم الفلاحي، مع التدخل العاجل لمعالجة إشكالية الكساد في بعض المنتجات الفلاحية.
حيث نبه النائب البرلماني محمد الإبراهيمي، عضو فريق الأصالة والمعاصرة بمجلس النواب، في مداخلة له خلال جلسة الأسئلة الشفوية التي عقدت اليوم الاثنين 22 أبريل 2019، بمجلس النواب، إلى حالة اليأس وانعدام الطموح على مواجهة الكساد الفلاحي التي بات يحس به الفلاح الصغير الذي يساهم بمجهوده في وفرة الإنتاج الفلاحي، متوقفا في هذا الصدد، عند الضرر الذي أصاب منتجي الحوامض بإقليم بركان الذين يعيلون عائلاتهم ويوفرون مناصب الشغل لنساء ورجال الإقليم ، حيث شرع عدد منهم كرد فعل في اقتلاع أشجار الحوامض.

وأكد النائب البرلماني محمد الإبراهيمي، بأن مثل هذه الانعكاسات تكون خطير ة على الاقتصاد الوطني والتماسك والسلم الاجتماعي، داعيا الوزير إلى اتخاذ الإجراءات اللازمة والاستعجالية منها لتعويض الفلاح في الخسارة التي تعرض لها بسبب الكساد الفلاحي وتحفيز إنتاج مشاريع تدعم المنتجات الفلاحية.

ومن جانبه، توقف النائب البرلماني عبد اللطيف الزعيم، عضو فريق الأصالة والمعاصرة، عند تأثير التقلبات المناخية والتساقطات غير المنتظمة على الفلاح، الذي يعاني من الجفاف الذي أصبح بنيويا في عدد من المناطق بالمغرب.
ولفت النائب البرلماني، إلى انعكاسات قلة التساقطات على إقليم الرحامنة بموسم فلاحي “صفر”، ما يتوجب على الوزارة أن تدعم الإقليم، وكذا تعزيز المنطقة السقوية لخلق الطبقة المتوسطة ، يقول عبد اللطيف الزعيم.

خديجة الرحالي