الإبراهيمي يستعرض أهم محاور اجتماع وفد عن جماعة بركان مع وزير الصحة

0 248

ترأس محمد الإبراهيمي النائب البرلماني عن حزب الأصالة والمعاصرة ورئيس جماعة بركان، يوم الإثنين 04 مارس 2019، وفدا عن مجلس الجماعة في اللقاء المهم الذي عقده مع وزير الصحة ومستشاريه، إذ تمت مناقشة عدة قضايا تهم الصحة بالإقليم، والوقوف على الإجراءات الكفيلة بمعالجة بعض الاختلالات التي يعرفها القطاع، وتمكين المصالح الاستشفائية من وسائل العمل الضرورية لتقديم الخدمات اللازمة للساكنة.

وأوضح الإبراهيمي أن اللقاء شكل مناسبة لمناقشة أحوال المستشفى الإقليمي الدراق، وكذا مناقشة مسألة اصلاحه أو برمجة بناء مستشفى إقليمي جديد ببركان، مشيرا إلى إثارة وضعية قسم المستعجلات والإنعاش وقاعات العمليات التي تحتاج إلى إصلاحات، ومسألة كيفية تدبير مواعيد المرضى وتقليص آجالها والحث على حسن الإستقبال، وكذلك التطرق لوضعية مختبر بالمستشفى الإقليمي، وعدم وجود مصلحة إقليمية خاصة بالطب النفسي.


وأضاف رئيس المجلس الجماعي لبركان أنه تمت مناقشة الوضع الحالي للمستشفى المحلي للسعيدية الذي يعرف هو الآخر بعض الصعوبات بسبب عدم توفره على طاقم طبي قار للجراحة، وغياب بعض الأدوية والأنسولين، وكذلك الشأن بالنسبة إلى المستشفى المحلي لأحفير الذي يشهد تعثرا في انجازه، مبرزا أن الوفد عن مجلس جماعة بركان ألح على وزير الصحة التسريع بإتمام بناء هذا المستشفى، وتأهيل مستشفى الدراق ليشمل مركبا جديدا للمستعجلات وتوسيع قسم الإنعاش وخلق وحدة الأطفال وجناح الفحوصات الوظيفية، إذ تم اقتراح خلق أقطاب متخصصة لدعم القطاع الصحي بالإقليم من أجل الرفع من جودة الخدمات الصحية والإجتماعية.

كما أورد المتحدث ذاته أن مركز الترويض كان له هو الآخر نصيب في النقاش، إذ تمت المطالبة بتدعيمه بأجهزة خاصة بإعادة التأهيل البدني والوظيفي، وكذلك التسريع بإتمام انجاز مركز الإدمان، وتوفير سيارات الإسعاف، ووجوب إحداث مركزين صحيين بجماعة بركان كما هو مبرمج في قانون مالية 2019، مؤكدا أنه تم طرح مشكل نقص الموارد البشرية بالمراكز الصحية بالجماعات الترابية في الإقليم.


وفي الإطار ذاته، استرسل الإبراهيمي أنه تمت المناقشة مع وزير الصحة إشكاليات المركز الصحي لأغبال والتكفل بنفقاته وتدبيره، وتدعيم مكاتب حفظ الصحة بتعيين التقنيين الصحيين، ودعم مراكز التلقيح للوقاية من داء السعر.

إلى ذلك، كشف رئيس المجلس الجماعي لبركان أن الإجتماع مع وزير الصحة أفضى إلى تسجيل عدة الخلاصات، من أبرزها أن الوزير المذكور سيتابع شخصيا كل ما تم طرحه في هذا اللقاء، والأكثر من ذلك تخصيص زيارة مرتقبة لمدينة بركان خلال الشهر الحالي، وكذا تقديم إيجابات كتابية عن كل الإشكالات التي تم طرحها، والتسريع بتعيين مدير للمستشفى الإقليمي، وتفعيل هيئات الدعم والتشاور لدعم تدبير المستشفى، إضافة إلى التعجيل بتزويد المستشفى بالأنسولين، وتنظيم عملية التشخيص الطبي بتطوير التدابير الخاصة بالإستقبال وعملية تحديد المواعيد للمرضى وتقليص آجالها، وإصلاح غرف الخاصة بالجراحة، وتسريع عملية اتمام مستشفى احفير، وتأهيل ورفع وتحسين مستوى الخدمات بمستشفى الدراق ومستشفى السعيدية، وكذا الانفتاح والتعاون مع كل المبادرات التي من شأنها المساهمة في وضع تصور تدبيري مشترك وتنزيله بإشراك حقيقي لجمعيات الأطباء والجماعات الترابية.
إبراهيم الصبار