الإرهاب يرفع نصيب إفريقيا من التداعيات الاقتصادية العالمية إلى 49 في المائة

0 158

كشف المؤشر العالمي للإرهاب أن افريقيا تكبدت خسائر وصلت إلى 13 مليار دولار أمريكي سنة 2019 بسبب العمليات الإرهابية في القارة السمراء، مبرزا أن ارتفاع نصيب افريقيا من التداعيات الاقتصادية العالمية للإرهاب من 3,1 في المائة عام 2007 إلى 49,2 في المائة سنة 2019.

وبحسب تقرير سنة 2020 للمؤشر العالمي للإرهاب، الصادر عن معهد الاقتصاد والسلام، فإن التداعيات الاقتصادية للإرهاب على قارة إفريقيا تضاعفت بمقدار 15 ضعفا منذ عام 2007، مشيرا إلى أن قارة افريقيا تكبدت، خلال الفترة من عام 2007 إلى عام 2019، خسائر بسبب الإرهاب بلغت 171.7 مليار دولار أمريكي.

وأوضح ذات التقرير، أن نيجيريا وليبيا والصومال ومالي كانت الدول الأكثر تأثرا بتداعيات الإرهاب في القارة، وتحملت وحدها 86.8 في المائة من الخسائر الاقتصادية للإرهاب على القارة، مقابل 8.3 في المائة لباقي دول إفريقيا، حيث تكبدت نيجريا خسائر بلغت 142 مليار دولار أمريكي خلال الفترة من 2007 إلى 2019.

وأفادت الدراسة أن ليبيا تأتي في المرتبة الثانية بعد نيجريا بخسائر بلغت حوالي 4.9 مليار دولار أمريكي، ثم الصومال بخسائر قدرت بنحو 1.16 مليار دولار، وأخيرا مالي بخسائر بلغت نحو 1.13 مليار دولار، مبرزة أن هذه التقديرات للخسائر ستكون أعلى بكثير جدا إذا ما جرى احتساب خسائر استثمارات التجارة والسياحة والنشاط الاقتصادي غير الرسمي والنفقات الأمنية الإضافية ومكافحة الإرهاب واللاجئين والمهجرين داخليا.

سارة الرمشي

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...