البام بفاس: بيان للرأي العام المحلي والوطني

0 713

عقدت الأمانة العامة الإقليمية لحزب الأصالة والمعاصرة بفاس اجتماعها الدوري مساء يوم الثلاثاء 11 يونيو 2019 بالمقر الإقليمي تحت إشراف الأمين الإقليمي السيد محمد السليماني ، وذلك لتدارس مستجدات الوضع التنظيمي واستشراف آفاق المستقبل السياسي للحزب بالإقليم، إلى جانب التداول في شان الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية والبيئية المتردية جراء السياسة التدبيرية الفاشلة للسلطات المنتخبة على الصعيد الإقليمي .

-وبعد عرض ومناقشة تقرير الأمين الإقليمي وتقارير القطاعات الموازية للشباب والمرأة ، والتنسيقيات .

-وبعد استعراض وتحليل مختلف مظاهر الأزمة الخانقة التي تكتوي بنارها الساكنة كنتاج لتراجع مكانة الإقليم الاقتصادية بسبب شُح الاستثمارات والمشاريع التنموية الصناعية والخدماتية، موازاة مع تردي الخدمات الاجتماعية من صحة وتعليم وتشغيل بسبب سوء التسيير ولامبالاة السلطات المنتخبة بقضايا وانتظارات ومطالب الساكنة الحقيقية ،وهو ما ولد السخط والاستياء وسطها ، وزاد من حدة الإجرام ،ودفع إلى تناسل الباعة المتجولين والى السطو على الملك العام .

تعلن الأمانة الإقليمية لحزب الأصالة والمعاصرة بفاس عن :

1- تأكيدها على مواصلة تنفيذ بنوذ خارطة الطريق لاستكمال تأسيس البنيات الترابية المحلية وتفعيل أعمق لسياسة القرب من المواطن ، والاستجابة لمطالبه ولو من موقع المعارضة ، ومن خلال التنسيق مع القوى الديمقراطية ومع منظمات المجتمع المدني من أجل إعادة الاعتبار للحاضرة العلمية وأحوازها ، والنهوض بأحوال سكانها من خلال الانكباب على معالجة قضاياهم الأساسية سيما أمام العجز الواضح لمسيري ومدبري الشأن المحلي وأمام الفشل الحكومي في وضع وتنفيذ إستراتيجية بخطط تنموية تعيد للإقليم بريقه من خلال معالجة كافة الاختلالات البنيوية وأساليب التدبير العقيمة والفاشلة .

2- دعوتها كافة المناضلات والمناضلين إلى مواصلة التعبئة وترجمة كل بنوذ خارطة الطريق على أرض الواقع لهدف تعزيز مكانة ودور الحزب بالإقليم .

تثمينها لمبادرات ولقرارات الأمانة العامة الوطنية والمكتبين السياسي والفيدرالي ،وتأكيدها على تشبتها بالشرعية وبحزب المؤسسات وبسلطة القانون وبمبدأ ربط المسؤولية بالمحاسبة ، وهو ما سيكرس التفعيل السليم للمنهجية الديمقراطية ولفضيلة الاختلاف في إطار الوحدة ، وسيرفع من منسوب الثقة لدى المواطنين والمواطنات في العمل السياسي .

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...