البام يترافع عن موضوع حذف مركز الإمتحانات الشفوية من إقليم تاونات

0 409

وجه النائب البرلماني محمد الحجيرة، يوم الخميس 26 نونبر 2020، سؤالا كتابيا لوزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، يستفسره من خلاله عن حذف مركز الامتحانات الشفوية من إقليم تاونات، حيث أن غالبية المناصب بالجهة مخصصة لهذا الإقليم، مسائلا كذلك عن الظروف والملابسات التي مر فيها امتحان أطر الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة فاس مكناس، وأثر ذلك على حاملي الشواهد العليا المنحذرين من إقليم تاونات.

وأضاف البرلماني الحجيرة أن امتحان أطر الأكاديمية الجهوية لجهة فاس مكناس خلف استياء كبيرا في صفوف الشباب أصحاب الشواهد العليا، الذين اجتازوا المباراة يوم 25 نونبر 2020، وكذلك في صفوف عائلتهم، وذلك بسبب مواضيع الاختبارات ومضمونها ومدتها، ما خلق الشك والريبة في صفوفهم، مبرزا أن مبدأ الاستحقاق والشفافية وتكافؤ الفرص والمصداقية لم يتم احترامها، الأمر الذي يستدعي فتح تحقيق عميق وفرض الجزاءات إن ثبت هناك تلاعبات.

وفي الإطار ذاته، أوضح النائب البرلماني ذاته أن مجموعة من الأساتذة لا يستقرون ببعض الأقاليم لا سيما بإقليم تاونات، حيث يفكرون من الوهلة الأولى في الانتقال مباشرة بعد السنة الأولى من التعيين، مما يؤثر سلبا على مستوى المتمدرسين بالإقليم، مشيرا إلى أن غالبيتهم مستواهم الدراسي جد ضعيف، وهناك من لا يتقن الكتابة ولا القراءة رغم قضاء سنوات في الصفوف الدراسية.

إبراهيم الصبار

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...