البام يسائل الحكومة حول سياسة تأهيل السجناء وإعادة إدماجهم في المجتمع

0 200

وجهت؛ عضو الفريق النيابي للأصالة والمعاصرة، خديجة حجوبي، سؤالا شفويا إلى وزير العدل، حول سياسة تأهيل السجناء وإعادة إدماجهم في المجتمع.

وقالت حجوبي في سؤالها الشفوي، “لا شك أن السجين، مهما كان حجم الخطأ أو الجريمة المقترفة، يبقى إنسانا ومواطنا له حقوق على مجتمعه، خاصة وأن الخطأ هو من طبيعة البشر، وقد يكون ناتجا عن اعتبارات وأسباب اجتماعية واقتصادية خارجة عن إرادته”.

وأضافت حجوبي، “كما أنه لا شك كذلك، فيما تبذله الدولة، من خلال المندوبية العام للسجون وإعادة الإدماج تحديداً، من جهود محمودة في مجال تأهيل نزلاء المؤسسات السجنية، يفرض تهيئتهم للاندماج من جديد وبشكل ناجح في مجتمعهم، كمواطنين مسؤولين وفاعلين، يتمتعون بكافة حقوقهم دون أي نظرة تميزية تمس بنفسيتهم وكرامتهم.”

وفي ظل التطورات الحقوقية على الصعيد العالمي في مجال إعادة إدماج السجناء، تساءلت حجوبي عن مدى انخراط بلادنا في تبني جيل جديد من التدابير والبرامج المتطورة في إطار بلورة سياسة إعادة إدماج نزلاء المؤسسات السجنية، خصوصاً بالنسبة لفئة الشباب منهم؟.

خديجة الرحالي

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.