البام يسائل رئيس الحكومة عن مدى احترام الحقوق المهنية والنقابية للعاملين بمهن الصحافة والإعلام

0 253

على ضوء ما شهده قناة “ميدي 1 تيفي”، من محاولات للتعدي على حقوق الصحفيين وضرب العمل النقابي، وجه فريق الأصالة والمعاصرة بمجلس النواب، سؤالا كتابيا إلى رئيس الحكومة، حول حماية حقوق العاملين بمهن الصحافة والإعلام.

وتساءل الفريق عن واقع العاملين في مهن الصحافة ووسائل الإعلام المختلفة ومدى احترام حقوقهم المهنية والنقابية، ولا سيما الحق في ممارسة العمل النقابي بحرية وفق القوانين الجاري بها العمل ودون التعرض لقرارات عقابية أو انتقامية، وذلك على ضوء النقاش الذي تشهده الساحة الإعلامية خلال الأيام الأخيرة بسبب بعض القرارات والممارسات المهددة لحرية العمل النقابي للصحافيين.

وكانت مريم وحساة، النائبة البرلمانية عن البام، قد أكدت في سؤال كتابي موجه إلى وزير الثقافة، أن الدفاع عن حرية التعبير التي تمارس عن طريق الصحافة المكتوبة والإلكترونية والوسائل السمعية البصرية، والدفاع عن حقوق الصحافيين المادية والمهنية والمعنوية، وفضح التجاوزات والتصدي لاستغلال النفوذ والشطط في استعمال السلطة، والدفاع عن تطوير آليات التضامن بين الصحافيين…، تعد من المقومات الأساسية للعمل النقابي في الميدان الصحافي والإعلامي الذي يعتبر حقا دستوريا ينظمه القانون.

وأضافت النائبة البرلمانية، أن بعض المؤسسات الإعلامية لا تتردد في ضرب هذا المبدأ الدستوري عرض الحائط، حيث عمدت مؤخرا إدارة “ميدي 1 تيفي” إلى محاولة التضييق عن حرية التعبير والنشاط النقابي للصحفي يوسف بلهايسي وإسكاته، من خلال وسائل وأساليب تهديدية مكشوفة.

سارة الرمشي

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...