البام يواصل ديناميته التنظيمية الإقليمية بلقاء تنظيمي داخلي بإقليم مولاي يعقوب

0 649

تتواصل سلسلة اللقاءات التنظيمية الداخلية التي أطلقها حزب الأصالة والمعاصرة في إطار مقاربة إقليمية جديدة، بلقاء تنظيمي، اليوم الأحد 28 أكتوبر 2018 بإقليم مولاي يعقوب، وهو اللقاء الرابع من نوعه بعد المحطات الناجحة بكل من طنجة والفحص أنجرة وفاس.

لقاء مولاي يعقوب يؤطره كل من رئيس الهيئة الوطنية لمنتخبات ومنتخبي البام، السيد العربي المحرشي، وأعضاء المكتب الفيدرالي، عائشة عز وحسن التايقي وفريد أمغار، إلى جانب النائب عن فريق حزب الأصالة والمعاصرة بمجلس النواب ورئيس المجلس الإقليمي بمولاي يعقوب السيد جواد الدواحي، والمستشار البرلماني السيد حسن بلمقدم، والأمين الجهوي للحزب السيد زهير لعليوي، والمنسق الإقليمي بمولاي يعقوب السيد عبد الله موني.

وفِي كلمة افتتاحية، أكد هذا الأخير أن السياق الذي ينعقد فيه هذا اللقاء التنظيمي الداخلي، تحت إشراف الأمانة العامة الجهوية وبتنسيق مع المكتب السياسي، يأتي تماشيا مع خارطة الطريق التي صادق عليها المكتب السياسي، معتبرا أن التنسيقية الإقليمية تثمن هذه المبادرة الجادة التي تروم إعادة هيكلة التنظيمات باعتماد مقاربة إقليمية.

وأوضح عبد الله موني أن هذه المبادرة تهدف إلى تبني مقاربة إقليمية ترتكز على ممارسة سياسة القرب مع المواطنين وتكثيف آليات التواصل وتعزيز انفتاح الحزب على الكفاءات والطاقات التي يزخر بها النسيج المجتمعي المغربي، معلنا انخراط كل مناضلات و مناضلي الحزب بمولاي يعقوب في هذه المقاربة والعمل على تنزيلها إقليميا.

وأضاف المنسق الإقليمي أن “حزب الأصالة والمعاصرة بإقليم مولاي يعقوب حقق نتائج انتخابية مهمة جدا، منذ تأسيسه سنة 2008، وذلك بتظافر جهود برلمانيي ومنتخبي ومناضلي الحزب الذين ظلوا صامدين ومتماسكين”، مضيفا “نحن مستعدون للعمل ميدانيا والتواصل مع المواطنين للوصول إلى ما نطمح إليه تنظيميا”.

مولاي يعقوب: سارة الرمشي – المصطفى جوار

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...