البرلمانية بوسجادة تنقل لوزير الصحة معاناة المرضى والنساء الحوامل بالمناطق الجبلية والنائية مع موجات البرد القارس

0 179

تزامناً مع موجة القارس التي تعرفها مجموعة من المناطق بالمملكة، سائلت عضو الفريق النيابي للأصالة والمعاصرة؛ جوهرة بوسجادة، وزير الصحة والحماية الاجتماعية، عن التدابير المتخذة للحد من تداعيات موجة البرد القارس على المرضى والنساء الحوامل بالمناطق الجبلية والنائية ببلادنا؟.

وقالت بوسجادة في مداخلة لها خلال جلسة الأسئلة الشفوية التي عقدت اليوم الاثنين 27 دجنبر 2021، “مع نهاية كل سنة ومع هطول أولى الزخات المطرية؛ يعاني سكان المناطق النائية بالمغرب من موجة برد مصحوبة بتساقطات ثلجية أو فيضانات تعصف ببنائهم وقراهم، وهو الشيء الذي يجعل هذه المناطق المهمشة في عزلة شبه تامة”.

وأوضحت المتحدثة في ذات التعقيب، أن طرح الفريق البامي لإشكالية نجاعة الإجراءات والتدابير المتخذة للحد من تداعيات موجة البرد القارس على المرضى والنساء الحوامل بالمناطق الجبلية والنائية ببلادنا، هو في كون الحقيقة التي لا يمكن إخفاؤها تقول بأنه أصبح قدراً على سكان المناطق المعزولة أن يواجهوا كل سنة برودة الطبيعة القاسية، وفي الاَن نفسه “برودة” الأداء الرسمي المجحف في التعامل مع إشكالية فك العزلة عن الساكنة في المناطق الجبلية والنائية.

وأكدت بوسجادة أن النساء الحوامل قد يتعرضن لمضاعفات يمكن أن تؤدي إلى وفاة، مثل الإصابة بالنزيف أو ارتفاع الضغط، مذكرة في هذا الصدد، بدعوة الوزارة إلى إطلاق عملية “رعاية 2021-2022” خلال الفترة الممتدة من 15 نونبر إلى 30 مارس، لتعزيز التكفل الصحي بساكنة المناطق المعرضة لاَثار موجات البرد القارس.

 
خديجة الرحالي

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...