البرلمانية ثورية فراج تبرز الأهمية الكبرى التي يوليها المغرب لصحة المرأة الإنجابية

0 386

في إطار تنزيل البرنامج السنوي المسطر، والذي تزامن مع رمضانيات نساء حزب الأصالة والمعاصرة بفاس، نظم المكتب الإقليمي لمنظمة نساء حزب الأصالة والمعاصرة بفاس، يوم السبت 25 ماي 2019 بالمقر الإقليمي للحزب، يوما دراسيا تحت عنوان”الصحة الإنجابية للمرأة”، بتأطير من النائبة البرلمانية ثورية فراج.

وقد استهلت ناجية قجو رئيسة مكتب المنظمة بفاس مداخلتها بأن هذا اليوم الدراسي ينظم لفائدة نساء فاس من أجل توعيتهمن والنهوض بأوضاعهن في جميع المجالات، بما في ذلك الجانب الصحي للمرأة، والمتمثل بالخصوص في “الصحة الإنجابية للمرأة” والتي تعتبر من أولوية الأولويات.

أما النائبة البرلمانية ثورية فراج فقد تطرقت في مداخلتها لمفهوم الصحة الإنجابية حسب المنظمة العالمية للصحة، مشيرة إلى أن المغرب يولي أهمية كبرى لمجال المرأة والصحة، وبالخصوص فيما يتعلق بالصحة الإنجابية المتعلقة بها، باعتباره من بين 189 دولة التي تعهدت منذ الألفية الجديدة على تحقيق الأهداف الإنمائية، باعتبارها إطارا دوليا لقياس التقدم المحرز للتنمية البشرية بصفة عامة.

وقد سطرت المتحدثة ذاتها الأهداف الإنمائية ذات صلة مباشرة بالصحة الإنجابية وهي، تقليص وفيات الأطفال وتحسين صحة الأمهات ومكافحة فيروس فقدان المناعة، موضحة أن توفير العناية اللازمة للأمهات قبل وأثناء وبعد الحمل من ضمن قائمة الأهداف الإنمائية.

كما ركزت النائبة البرلمانية عن البام على كون التمكين الإجتماعي والإقتصادي والسياسي رهين بتحقيق الهدف المتعلق بتحسين وضعها الصحي، مبرزة الفئات المستهدفة بالصحة الإنجابية والمتمثلة في الرجل والمرأة في سن الإنجاب لرفع المستوى الصحي لهما، والمراهقون والشباب لتجنبهم السلوكيات الضارة التي تؤدي إلى انتشار الأمراض المتنقلة جنسيا، والنساء مابعد سن الإنجاب للوقاية من الأمراض التي تتعلق بالجهاز التناسلي وتدبيرها،
وأخيرا الطفل ما بعد الولادة للحفاظ على صحته وبقائه وحمايته ونمائه.

للإشارة فإن اليوم الدراسي شهد حضورا مكثفا لمناضلات حزب الأصالة والمعاصرة، إضافة إلى المنخرطات الجدد اللواتي أبدين رغبتهن الملحة في الانضمام إلى التنظيم، والاستفادة من مثل هذه اللقاءات والورشات التكوينية التوعوية التي ينظمها مكتب منظمة نساء حزب الأصالة والمعاصرة بفاس بدعم من الأمانة الإقليمية.
إبراهيم الصبار