البرلماني المهاجري يطالب وزير الصحة بتفعيل آليات مراقبة مردودية الأطر الطبية بالمستشفى الإقليمي بشيشاوة

0 350
اجتمع النائب البرلماني عن حزب الأصالة والمعاصرة هشام المهاجري بأنس الدكالي وزير الصحة، يوم الإثنين 08 أكتوبر بمقر الوزارة، و نقل له معاناة ساكنة إقليم شيشاوة مع الوضع الصحي الهش، و استعرض أمام الوزير ضعف مردودية الأطر الطبية والصحية بالمستشفى الإقليمي لشيشاوة.
وأبرز المهاجري أنه لم يعد من مجال للإستمرار في التغاضي عن ضعف مردودية المستشفى الإقليمي، خاصة أن الصحة تعتبر الرأسمال الأول والأخير لأي إنسان، مشددا على أن المستشفى الإقليمي مردوديته ضعيفة مقارنة مع المصحات الخاصة بمراكش التي يوجه إليها المرضى.
كما استرسل البرلماني البامي أن الوزارة مسؤولة أمام الله والملك والتاريخ في هذا الظرف العصيب إن لم تتحرك لمواجهة اللامردودية والابتزازات، التي تتسبب فيها بعض الهيئات النقابية الصحية لخلق الريع الوظيفي داخل القطاع و”الأجرة بدون العمل”، مبرزا أنه طالب وزير الصحة بالتدخل لدى الأطر الصحية بالإقليم لأداء مهامهم، التي يتقاضون عليها أجورا من ميزانية الدولة التي هي في نهاية المطاف من جيوب دافعي الضرائب.
إلى ذلك، استغل المهاجري فرصة اللقاء لمطالبة وزير الصحة بالإسراع في إخراج الصفقة المتعلقة بأشغال مستشفى امنتانوت، الذي دشنه زميله في الحزب الوزير الحسين الوردي، إضافة إلى تقديمه معطيات وصور كارثية عن الوضع الصحي بجماعة أمين الدونيت، التي استقاها ميدانيا في زيارة جرت قبل شهر ونصف.
إبراهيم الصبار