البرلماني ودمين يشرف رفقة وفد رفيع المستوى على انطلاق أشغال قطب التبادل “ترام باص” وادي الطيور بأكادير

0 253

رافق البرلماني البامي محمد ودمين بصفته نائبا لرئيس مجلس جهة سوس ماسة وفدا رفيع المستوى يتقدمه أحمد حجي والي ولاية جهة سوس ماسة لاعطاء الانطلاقة الرسمية لأشغال تهيئة قطب التبادل وادي الطيور، أول أمس الثلاثاء 26 أكتوبر الجاري، بالمنطقة السياحية لعاصمة جهة سوس ماسة أكادير.

هذا المشروع يندرج في إطار تنفيذ برنامج التنمية الحضرية لمدينة أكادير 2020- 2024، ويهم كذلك إنجاز مشروع الخط الأول للحافلات ذات المستوى العالي من الخدمة ”أملواي أكادير ترام باص”.

ويفيد محمد ودمين في تصريح بخصوص هذا المشروع الواعد أنه جاء بناء على مواكبة برنامج التنمية الحضرية لمدينة الانبعاث حاضرة جهة سوس ماسة بغية مواكبة النمو الديموغرافي بأكادير الكبير وتسهيل تنقلات المواطنين، والذي يدخل ضمن الأولويات الرئيسية لمشاريع برنامج التنمية الحضرية لأكادير 2020- 2024، الذي أشرف جلالة الملك محمد السادس أيده الله على توقيع الاتفاقية الإطار المتعلقة به في الرابع من فبراير 2020، خلال زيارته الميمونة لجهة سوس ماسة.

ومن جانب آخر، يوضح ودمين الذي يشغل صفة نائب رئيس مجلس جهة سوس ماسة أنه من شأن هذا المشروع، المسند لشركة التنمية المحلية أكادير الكبير للنقل والتنقلات الحضرية، تحسين شروط عيش ساكنة أكادير الكبير، وتعزيز التنقل المستدام بهذه المدينة والإسهام في التأهيل الحضري للعديد من أحيائها، مع إدماج بعدها البيئي والمساهمة في تعزيز جاذبيتها.

جدير بالذكر، أن قطب التبادل وادي الطيور له أهمية بالغة من حيث تموقعه في وسط منطقة جذب متعددة الأقطاب بمحاذاة الحي الإداري والمنطقة السياحية، وحديقة وادي الطيور.

وسيستقبل هذا القطب جميع الخطوط بعد إعادة هيكلتها مما سيسهل عملية التبادل على زبناء النقل الجماعي بواسطة الحافلات.

يوسف العمادي

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...