البرنيشي يشيد بجهود وزارة الإسكان في استعمال التكنولوجيات الحديثة لرصد ظاهرة تنامي دور الصفيح

0 199

نوه خالد البرنيشي، المستشار البرلماني عن حزب الأصالة والمعاصرة، بالجهود التي تبذلها وزارة إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة في استعمال التكنولوجيات الحديثة لرصد وتتبع ظاهرة تنامي دور الصفيح، مشيدا بجرأة القرارات التي جعلت المصلحة العامة هي الأساس وابتعدت عن منطق الترضيات.

وثمن البرنيشي، خلال جلسة الأسئلة الشفوية المنعقدة اليوم الثلاثاء 25 يونيو 2024 بمجلس المستشارين، مضامين البرنامج الجديد الذي أعلنت عنه الوزارة على مدى 5 سنوات، من أجل معالجة حوالي 24 ألف سكن صفيحي سنويا، حيث تعتزم الوزارة التوقيع على اتفاقية مع وزارة الداخلية ووزارة الاقتصاد والمالية، ومواصلة العمل بمقاربة إعادة الإسكان في إطار الشراكة بين القطاعين العام والخاص.

وفي هذا الإطار، قال المستشار البرلماني “نثمن عاليا النتائج التي حققتموها على مستوى إقليم كرسيف، حيث عاينا بشكل مباشر حل مشكل أكثر من 12 ألف عائلة بحي حمرية ودوار الغياطة، مما خلف ارتياحا كبيرا للمواطنين بفضل المجهود الجبار الذي قمتم به مع وزارة الداخلية والسلطات المحلية، وعلى رأسها السيد عامل إقليم كرسيف”.

وأضاف المتحدث ذاته، أن هذه التدابير إلى جانب البرنامج غير المسبوق، المتمثل في الدعم المباشر للسكن، ستساهم لا محالة في الوصول إلى الهدف المنشود المرتبط بالقضاء على مدن الصفيح، مؤكدا أن فريق الأصالة والمعاصرة يراهن على الجدية والشجاعة السياسية المعهودة في الوزيرة الوصية على القطاع في حل هذه المعضلة التي قررت بلادنا تجاوزها، خاصة ونحن مقبلون على تنزيل أسس الدولة الاجتماعية، كما حددها وابتغاها صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله.

سارة الرمشي / ياسين الزهراوي

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.