التامك يدخل على الخط لتسوية وضعية أرباب السيارات المعتصمين أمام عمالة أسا الزاك

0 534

استقبل رشيد التامك رئيس المجلس الإقليمي لأسا الزاك، يوم الخميس 20 فبراير 2020، ممثلين عن أرباب السيارات الذين اعتصموا أمام مقر عمالة أسا الزاك للمطالبة بتسوية وضعية السيارات ذات الدفع الرباعي والصغيرة المتجاوزة لخمس وعشرين سنة.

وأبرز التامك أن مطالب هذه الفئة تتمحور حول الاستفادة من الامتياز المخول للمناطق الصحراوية، وذلك بتحديد 800 درهم كحد أعلى لكل السيارات ذات الدفع الرباعي، إضافة إلى إعفاء السيارات التي تجاوزت خمس وعشرين سنة من تسديد مبلغ الضريبة بأثر رجعي ابتداء من سنة 2016، وذلك من خلال تسديد الضريبة فقط ابتداء من سنة 2020.

كما أردف رئيس المجلس الإقليمي لأسا الزاك، أنه رحب بالحوار لممثلي أرباب السيارات المعتصمين أمام مقر عمالة أسا الزاك لحل كل المشاكل والإكراهات، التي يعاني منها أرباب السيارات المعنية، خاصة حلها في ملك المتقاعدين والكسابة وذوي الدخل المحدود.

وختم التامك، بإعلان استعداده بصفته رئيسا للمجلس الإقليمي لأسا الزاك للتدخل لدى الجهات المسؤولة مركزيا، وذلك من أجل إيجاد حل لهذه الأزمة إسوة بباقي الأقاليم الجنوبية.

إبراهيم الصبار

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...