التعليم العالي ، وتخليق الحياة العامة..

0 185

انصب اهتمام افتتاحيات الصحف الوطنية الصادرة، اليوم الثلاثاء 9 يوليوز 2019، على مواضيع راهنة، في مقدمتها التعليم العالي في المغرب، وتخليق الحياة العامة.

وهكذا، كتبت يومية (ليكونوميست) أن هناك أملا في التعليم العالي بالمغرب، حيث أن “العديد من المدارس بجميع أنحاء المغرب تعمل على تكوين نخبة الغد”. وأبرز كاتب الافتتاحية أن القطاع العام يقدم نحو ثلاثين مؤسسة تعليمية تشتمل على الأقسام التحضيرية، فيما يوفر القطاع الخاص 37 مدرسة خاصة تقدم نفس الخدمات، مشيرا إلى أن كل الطلبة الحاصلين على الباكالوريا، والمتوفرين على الشروط المطلوبة، بإمكانهم الاستفادة منها. وأشار إلى أن “هذه الدينامية تساهم في تعزيز تكافؤ الفرص، وبالتالي تقليص الفوارق الاجتماعية”. ولاحظ أن التحدي الذي تواجهه المدرسة المغربية، إلى جانب القطاع الخاص، يتمثل في تكوين أعداد كبيرة من الطلبة في ظروف جيدة لتشكيل نخبتها الخاصة(…)، وفي تحفيز الشباب الذين اختاروا الدراسة في الخارج على العودة”.

على صعيد آخر، تطرقت صحيفة (أوجوردوي لو ماروك) إلى موضوع تخليق الحياة العامة، حيث أشارت إلى أن البلاد أطلقت مؤخرا إستراتيجية لمكافحة الفساد في الإدارة. وأكد صاحب الافتتاحية أن الدولة المغربية شرعت، منذ عقود، وبشكل دوري، في إطلاق حملات تعتمد بشكل أساسي على التحسيس. وسجل أنه “من الواضح أن الحملات التواصلية لن تتمكن لوحدها، عبر رسائلها التخليقية، من إحداث التأثير المنشود”، مضيفا أن الفساد متجذر بشكل كبير.