التوقعات السنوية لسوق الحمضيات عالميا.. المغرب يرفع إنتاجه وانخفاض كبير في حقول الإسبان والإيطاليين واليونانيين

0 80

عممت المنظمة العالمية للحمضيات (WCO) في بياناتها الإحصائية التوقعات السنوية لإنتاج الحمضيات في نصف الشمالي للكرة الأرضية، وفق ما أشارت إليه المنظمة العالمية في تقريرها الدوري بلغت الأرقام وتحليلات خبراء القطاع.

وتقول منظمة (WCO) أن سوق الحمضيات من المتوقع أن يسجل إنتاجا سنويا برسم الموسم الحالي إلى 29 مليون و342 ألف طن، وهو ما يمثل انخفاضًا بنسبة 1.27في المائة عن الموسم السابق.

تأتي هذه التوقعات السنوية بناء على البيانات والإحصائيات التي قدمتها أكبر الدول المنتجة في العالم، ومن بينها المغرب إلى جانب دول مصر، اليونان، إسرائيل، إيطاليا، إسبانيا، تونس، تركيا، الولايات المتحدة..

وفي تفاصيل هذه البيانات، فمن المتوقع أن ينخفض إنتاج البرتقال بنسبة 3.45 في المائة ليصبح المجموع 15485106 طنًا. ومن المتوقع أيضًا حدوث انخفاض طفيف في إنتاج فاكهة البامبلموس (بمعدل ناقص 0.34 في المائة، 946،521 طنًا) والحمضيات الحلوة (بنسبة 0.70 في المائة، 8،456،112 طنًا).
ومن ناحية أخرى، من المتوقع أن يرتفع إنتاج الليمون بنسبة 5.64 في المائة ليصل إلى 4،454،327 طن.
وبالموازاة مع ذلك، وارتباطا باهتمامات المنتجين والمصدرين المغاربة ففي الاتحاد الأوروبي، من المتوقع أن ينخفض إنتاج الحمضيات بنسبة 9.35٪ في حقول اليونان و7.74٪ في إسبانيا و 2.62٪ في إيطاليا.

على الساحل الجنوبي للبحر الأبيض المتوسط، رصد أيضًا انخفاض في الانتاج في تونس (-21.97٪) فيما سيظل الانتاج شبه مستقر في مصر (-0.06٪).

ومع ذلك، من المتوقع زيادة الإنتاج في المغرب (بزائد 5.53 في المائة) وكذا إسرائيل (بزائد 26.63 في المائة) وتركيا (بزائد 21.85 في المائة)، فيما كانت المفاجأة أن تنخفض توقعات محصول الحمضيات في الولايات المتحدة بنسبة 11.79 في المائة عن العام الماضي.

يوسف العمادي

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...