التويزي يمثل الشعبة البرلمانية المغربية في الإجتماع الثالث حول نزع السلاح النووي والأمن الإنساني

0 152

شارك؛ عضو الشعبة البرلمانية المغربية لدى الاتحاد البرلماني الدولي؛ رئيس الفريق النيابي للأصالة والمعاصرة؛ السيد أحمد تويزي، يوم الأربعاء 11 مارس 2022 عبر تقنية المناظرة المرئية، في الإجتماع البرلماني الدولي الثالث المخصص لمنطقة إفريقيا اوروبا والأمريكيتين حول موضوع: “نزع السلاح النووي والأمن الإنساني”، الذي ينظمه الاتحاد البرلماني الدولي والمنتدى البرلماني حول الأسلحة الخفيفة؛ بمعية شبكة برلمانيون من أجل عدم انتشار الأسلحة النووية ونزعها ومركز جنيف للسياسة والأمن ومجلس المستقبل العالمي.

ودعا الخبراء المشاركون في الاجتماع إلى تعزيز التشريعات ومراقبة تنفيذها خاصة تلك المرتبطة بكافة القرارات والمبادرات الدولية الهادفة إلى نزع السلاح ومنع انتشار الأسلحة النووية من جانب أي دولة، في امتثال تام لقرارات مجلس الأمن الدولي والوكالة الدولية للطاقة الذرية ذات الصلة بالأنشطة النووية، مؤكدين على  أن البرلمانات تمارس دوراً محورياً من أجل جهود نزع السلاح؛ عبر المصادقة على كافة القرارات والمبادرات الدولية الرامية إلى تحقيق هذه الغاية وتنسيق الجهود مع الحكومات والمجتمع المدني والوكالات الأممية والانفتاح على المنتديات الدولية المتعددة الأطراف.

وأكد الخبراء على أولوية تحييد أسلحة الدمار الشامل، النووية والكيميائية والبيولوجية، فنزع السلاح والحد من الأسلحة، ليسا فقط أداتين للحفاظ على السلم والأمن الدوليين أو لمنع النزاعات المسلحة وإنهائها، بل هما أداتان مهمتان أيضًا في تخفيف آثار النزاع المسلح في حال نشوبه.

وللإشارة؛ فإنه تم تقديم الدليل البرلماني حول نزع السلاح للأمن والتنمية المستدامة بعنوان “تأمين مستقبلنا المشترك”، والذي يهدف لدعم الجهود البرلمانية في جميع مجالات نزع السلاح، والذي يتضمن أفضل الممارسات البرلمانية الفضلى في مجال الحد من الاسلحة النووية.

ابراهيم الصبار

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.