التويمي يسائل كتابياً الفردوس حول إمكانية إعادة فتح دور الشباب وإلغاء قرار مع تنظيم المخيمات الصيفية

0 328

وجه النائب البرلماني، محمد التويمي بنجلون، سؤالاً كتابيا لوزير الثقافة والشباب والرياضة، حول إمكانية إعادة فتح دور الشباب وإلغاء قرار مع تنظيم المخيمات الصيفية ببلادنا.

واعتبر عضو فريق الأصالة والمعاصرة بمجلس النواب، في سؤاله الكتابي، أن القرار الذي اتخذته الوزارة بإغلاق دور الشباب وتلاه قرار منع تنظيم المخيمات الصيفية ببلادنا بما لهذين التدبيرين الحكوميين من تأثير جد سلبي على نفسية الناشئة المغربية “أطفالاً وشباباً”، بسبب أزمة جائحة كورونا (كوفيد 19)، لم يعد هنالك من مبرر للاستمراره نظراً لما تشكله هاتين المؤسستين من دور تربوي وثقافي واجتماعي، واعتباراً إلى أنها مؤسسات تنشئة اجتماعية يحتاجها مجتمعنا للمساهمة في تخفيف التداعيات النفسية لجائحة كورونا على شباب وأطفال المملكة.

مبرزا أن هذا الفتح ضروري بعدما أصدرت الحكومة بلاغها القاضي بالسماح ابتداءً من فاتح يونيو بتنظيم التجمعات والأنشطة في الفضاءات المغلقة والمفتوحة، وافتتاح المسارح وقاعات السينما والمراكز الثقافية والمكتبات والمتاحف والماَثر في حدود 50 في المائة من طاقتها الاستيعابية، والسماح لقاعات الحفلات والأفراح بالاشتغال في حدود 50 في من طاقتها الاستيعابية، وكذا السماح بارتياد الفضاءات الشاطئية، وبناء على المطالب الوطنية والجدية للائتلاف المغربي لمجالس دور الشباب،

ومما سبق ذكره، سائل النائب البرلماني الوزير عن الإجراءات العاجلة والعملية التي تعتزم الوزارة القيام بها لتنزيل بلاغ الحكومة وأجرأته على مستوى مختلف المصالح التابعة للوزارة، ولا سيما إعادة فتح دور الشباب وإلغاء قرار منع تنظيم المخيمات الصيفية ببلادنا؟.

خديجة الرحالي

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...