الثقة في الاقتصاد الوطني والمادة 9 من مشروع مالية 2020 تتصدران افتتاحيات الصحف..

0 226

انصب اهتمام افتتاحيات الصحف الوطنية، الصادرة اليوم الاثنين 25 نونبر 2019، على مواضيع راهنة مختلفة، من أبرزها ثقة المستثمرين في الاقتصاد الوطني، والمادة 9 من مشروع قانون المالية لسنة 2020، وعروض الجماهير خلال ديربي الدار البيضاء.

وهكذا، وفي تعليقها على إصدار المغرب، الخميس الماضي، سندات في السوق المالية الدولية بمبلغ 1 مليار أورو ( أجل 12 سنة )، كتبت يومية (أوجوردوي لو ماروك) أن ثقة كبار المستثمرين المؤسساتيين الدوليين في اقتصاد المملكة تعززت.

وأبرز كاتب الافتتاحية أن مستثمرين، كمدبري صناديق التقاعد بأوروبا والولايات المتحدة وغيرهم، لا يجاملون أحدا، وإنما يبحثون عن استثمارات مثيرة للاهتمام وآمنة جدا، لافتا إلى أن إقبالهم المرتفع على الاكتتاب يعد اعترافا بكون المملكة توفر مثل هذه الظروف.

من جهتها، عادت (ليكونوميست) للحديث عن الجدل الدائر حول المادة 9 من مشروع قانون المالية للسنة المقبلة، وكتبت أن الدولة والجماعات الترابية لن تضطر لأداء فواتيرها.

وردا على بعض أطر وزارة الاقتصاد والمالية والداخلية الذين يدافعون عن هذه المادة، أكد كاتب الافتتاحية أن أداء النفقات لن يتم في غياب أي الزامية بالأداء، مبرزا أن مبادئ الديمقراطية لا تقبل مضمون هذه المادة، إلا في حال وجود مجموعة من التدابير التي تمنع الشطط في استعمال السلطة. وأضاف أن الدولة تلتف حول المشاكل بدل إيجاد حلول لها، وهو الأمر الذي يزيد من تفاقمها.

وبالعودة للعروض الجماهيرية التي ميزت ديربي الدار البيضاء، كتبت (البيان) أن تيفوهات جماهير ناديي الوداد والرجاء قدمت عرضا مغربيا عبقريا.

وأبرز كاتب الافتتاحية أن المدرجات التي غصت بالمشجين كانت على موعد مع لحظات آسرة من خلال تيفوهات عملاقة، مشيرا إلى أن شباب البيضاء أبهر، خلال هذه الأمسية الساحرة، ليس فقط الجماهير الحاضرة وإنما العالم بأسره. وشدد على ضرورة استخلاص العبر من هذا الجيل الجديد من الشباب، الذين هم في حاجة إلى مزيد من الاهتمام والحماية من طرف السياسات العمومية للدولة.