الحجيرة والشامي يشرفان على لقاء تواصلي بمكناس

0 880

في إطار الدينامية السياسية والتنظيمية التي يعرفها حزب الأصالة والمعاصرة بجهة فاس مكناس عامة وبعمالة مكناس خاصة، عقد اجتماع تنظيمي تواصلي تحت إشراف الأمين العام الجهوي الدكتور محمد الحجيرة والأستاذ جواد الشامي عضو المكتب السياسي والأمين العام الإقليمي للحزب بمكناس السيد نبيل الرماش، وذلك مساء يوم السبت10 أبريل 2021 بمكناس .

الاجتماع التواصلي الذي حضره عدد من عضوات وأعضاء المجلس الوطني ومناضلات ومناضلي ومنتخبات ومنتخبي وشباب ونساء البام بمكناس ، خصص لمناقشة سبل تفعيل الأداء التنظيمي الحزبي إقليميا وتسطير برنامج عمل تواصلي وإشعاعي على الأمد القريب و الاستعداد للاستحقاقات الانتخابية المقبلة على صعيد جميع الجماعات الترابية التابعة لإقليم مكناس .

في بداية الاجتماع ، ذكر الدكتور محمد الحجيرة الأمين العام الجهوي بالمستجدات السياسية الوطنية خاصة ما يتعلق بالوحدة الترابية الوطنية والمكتسبات الديبلوماسية التي حققها المغرب بقيادة صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله، والمصادقة البرلمانية على تعديلات القوانين المؤطرة للانتخابات البرلمانية والجماعية، إضافة لسرد المبادرات السياسية والتنظيمية التي باشرها المكتب السياسي برئاسة الأمين العام الأستاذ عبد اللطيف وهبي منذ المؤتمر الوطني الرابع، و الخطوات التنظيمية التي أنجزتها اللجنة الوطنية للانتخابات على الصعيد الجهوي والإقليمي استعدادا للانتخابات المقبلة.

الأمين العام الجهوي ذكر أيضا بالمنهجية التنظيمية المنفتحة المعتمدة جهويا بتنسيق بين الأمين الجهوي والامناء الإقليميين والمحليين ومنظمتى الشباب والنساء والمنتديات الموازية والقطاع النقابي ، بالاستناد على التراكمات الإيجابية والانفتاح أكثر على الطاقات والكفاءات الصديقة والمتعاطفة مع حزب الأصالة والمعاصرة.

الأمين العام الجهوي دعا مناضلات ومناضلي الحزب بمكناس إلى التعبئة المسؤولة وتكثيف آليات التواصل الأفقي والعمودي وفتح باب الانخراط وتجديد العضوية برسم سنة 2021، والانطلاق في الاستعداد للانتخابات المقبلة بجميع أصنافها المهنية والجماعية والإقليمية والبرلمانية .

في هذا الصدد ذكر الدكتور الحجيرة محمد، بخلاصات الاجتماعات الجهوية الأخيرة التي عقدت تحت إشراف اللجنة الوطنية للانتخابات وبرنامج العمل المسطر تحت إشراف اللجنة الوطنية المكلفة بمواكبة الإعداد والتحضير التنظيمي للانتخابات على صعيد كل إقليم .

الأمين العام الجهوي الدكتور محمد الحجيرة، أشاد في ختام كلمته بقرارات المحكمة الدستورية بخصوص القوانين الانتخابية المؤطرة للانتخابات المقبلة ، وهي القرارات التي كان حزب الأصالة والمعاصرة عبر عن موقفه منها في البرلمان رغم محاولات بعض الأطراف تغليط الرأي العام بروتوشات وصباغات سياسوية فندتها قرارات المحكمة الدستورية مؤخرا .

السيد جواد الشامي عضو المكتب السياسي، قدم عرضا موجزا حول عمل المكتب السياسي و المبادرات التنظيمية والسياسية التي باشرتها القيادة الوطنية برئاسة الأمين العام الأستاذ عبد اللطيف وهبي، خاصة ما يتعلق بقضية الصحراء المغربية والعلاقة مع باقي الفرقاء السياسيين و الحضور السياسي الفعال في كل ما يتعلق بالشأن العام خاصة على مستوى مؤسسة البرلمان بغرفتيه والتفاعل الإيجابي مع كل القضايا المجتمعية .

السيد جواد الشامي ذكر بالتعبئة التنظيمية للقيادة الوطنية في علاقتها مع الجهات والأقاليم استعدادا للانتخابات المقبلة وتقديم كل أشكال الدعم للأمانات الجهوية والإقليمية من أجل تحقيق نتائج مشرفة وتمكين الحزب من تنزيل برنامجه الانتخابي سواء على مستوى الغرف المهنية والجماعات الترابية او على مستوى البرلمان والحكومة .

السيد جواد الشامي ، دعا إلى التنزيل الأمثل لخلاصات وقرارات القيادة الوطنية على مستوى إقليم مكناس وتسطير برنامج انتخابي بالموازاة مع البرنامج الجهوي والوطني .

الأمين الإقليمي السيد نبيل الرماش من جهته ، بعد شكر القيادة الوطنية والجهوية على الاهتمام المتميز الذي توليه لإقليم مكناس ، والإشادة بكل القرارات والمبادرات السياسية والتنظيمية المتخذة وطنيا وجهويا وإقليميا، نوه بجميع مناضلات ومناضلي ومنتخبات ومنتخبي وشباب ونساء البام بمكناس على التفافهم والتزامهم التنظيمي رغم بعض الاكراهات الموضوعية التي عرفها الأداء التنظيمي .

السيد نبيل الرماش استعرض العناوين العريضة للوضع التنظيمي بمكناس والخطوط العريضة للمنهجية التنظيمية الجديدة المعتمدة والبرنامج الإشعاعي والتواصلي المسطر استعدادا للاستحقاقات الانتخابية المقبلة ، مؤكدا على ضرورة تنزيل خطة العمل على مستوى كل الجماعات الترابية لإقليم مكناس، واعتماد منهجية معقلنة ومنفتحة في اختيار المرشحين والمرشحات للانتخابات المهنية والجماعية في تناغم تام مع الاستعداد للانتخابات البرلمانية، موازاة مع تكثيف التواصل التنظيمي الأفقي خاصة مع الشباب والنساء ونهج سياسة القرب مع المواطنات والمواطنين في المجال الحضري والقروي .

مداخلات الحضور ، نوهت بعقد هذا اللقاء التواصلي بحضور عضو المكتب السياسي والأمين العام الجهوي، وأكدت على أهمية تسييد قيم الصدق والنبل والالتزام السياسي والفعل التنظيمي والمجتمعي والانفتاح على نخب جديدة فاعلة خاصة النسيج الجمعوي والحقوقي والنقابي والإعلامي .

جميع الحاضرين ، أكدوا على الانخراط في تنزيل برنامج حزب الأصالة والمعاصرة وطنيا وجهويا وإقليميا وعدم تكرار أخطاء التجربة السابقة والنظر للمستقبل بنفس وحدوي لكسب رهان الاستحقاقات المقبلة.
في الأخير ، تم التنويه بالعمل المتميز والدور المحوري الذي يقوم به عضو المكتب السياسي السيد جواد الشامي من أجل تقوية الجسم التنظيمي للحزب بمكناس والحفاظ على لحمته وتضامنه.
جميع الحضور أشادوا بما تعرفه جهة فاس مكناس من دينامية وشفافية في صناعة القرار الحزبي جهويا وإقليميا مع التأكيد على الاستعداد لربح الاستحقاقات القادمة وتغليب مصلحة الوطن و الحزب على المصالح الخاصة.

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...