الحجيرة يقدم بالأرقام الحصيلة المشرفة للأمانة الجهوية للبام بجهة فاس مكناس

0 214

قدم؛ الأمين الجهوي لحزب الأصالة والمعاصرة بجهة فاس مكناس، محمد الحجيرة، خلال أشغال المؤتمر الجهوي للحزب بجهة فاس مكناس، المنعقد صبيحة اليوم السبت 19 نونبر الجاري، بفاس أمام القيادة الحزبية، وعدد اعضاء المكتب السياسي وبرلمانيي الحزب، (قدم) التقرير العام للأمانة الجهوية.

واستهل الحجيرة مداخلته بالحديث عن التراكمات التي حققها البام من خلال تجسيده على أرض الواقع، لمشروعه المجتمعي وجعلت منه رقما يصعب تجاوزه.

مشيراً إلى أن هذه التراكمات مكنت الحزب من مواصلة توهجه وفرض وجوده كحزب ديمقراطي حداثي رسخ موقعه الريادي في المشهد السياسي الوطني وحقق نجاحات تنظيمية وسياسية وانتخابية.

وذكر الأمين العام الجهوي في عرضه للتقرير العام، بالحملة الإعلامية التواصلية والتضامنية التي أطلقتها الأمانة العامة الجهوية للتحسيس بمخاطر الفيروس التاجي، والتي أسهمت في التخفيف من اَثار الجائحة السلبية بالجهة.

وأكد الأمين الجهوي أن البام بالجهة نجح في نسج علاقات سياسية مع حلفائه اللذين يتقاسم معه نفس الرؤية والوحدوية ونفس العزيمة لدبير الشأنين الجهوي والمحلي إلى جانب النجاح المحقق في نسج علاقات متينة مع النسيج الجمعوي والإعلامي، مشيداً بالدور المحوري الذي اطلع به الأمناء الإقليميون والمحليون والبرلمانيون ورؤساء مجالس الجماعات والمنتخبات والمنتخبون وكل المناضلات والمناضلين في تمكين الحزب بالجهة من فرض قوته وتحوله إلى معادلة أساسية في المشهدين الحزبي والسياسي وهو ما عكسته نتائج الانتخابات الأخيرة.

وعلى مستوى الانتخابات المهنية، أبرز الحجيرة أن الحزب بالجهة استطاع تقديم لوائح المرشحين في كل الأصناف المهنية ب: غرفة الصناعة والتجارة والخدمات وغرفة الصناعة التقليدية وغرفة الفلاحة. وتمكن المرشحون من حصد نتائج جد مشرفة والإسهام في تسيير وتدبير هذه الغرف، حيث حصل البام بالجهة على 39 عضوا (منتخبي الغرف المهنية).

وبخصوص الانتخابات التشريعية، جدد الأمين الجهوي التنويه بالنتائج المحققة على صعيد الجهة، مفيداً أن حزب الأصالة والمعاصرة بالجهة تمكن من الفوز بثمانية مقاعد برلمانية، مشيرا إلى أن ما تم تحقيقه من نتائج انتخابية هو ثمرة مجهود جماعي منذ المؤتمر الوطني الرابع، حيث حافظ الحزب على ديناميته التنظيمية والإعلامية.

كما أطلع الأمين الجهوي المؤتمرات والمؤتمرين على العشرات من اللقاءات التواصلية والتنظيمية والإشعاعية والمشاركة في ندوات ولقاءات جماهرية إضافة الى الانخراط في عمليات للتحسيس والتضامن خاصة إبان الحجر الصحي.

وانتقل الأمين الجهوي، للحديث عن اللقاء النسائي الجهوي بمدينة فاس وهو المحطة البارزة كما ونوعا، وكذلك اللقاء التواصلي للفريق النيابي بمجلس النواب مع رؤساء المجالس ومنتخبي ومنتخبات الحزب بالجهة.

وعرج الأمين الجهوي للحديث عند السابقة في المسار الانتخابي البامي بالجهة، والمتعلقة بفوز السيدة خديجة الحجوبي بمقعد عن الدائرة المحلية فاس الشمالية بجدارة واستحقاق، إضافة الى المقعد النسائي في اللائحة الجهوية الذي فازت به السيدة إلهام الساقي.

وعلى صعيد مجلس المستشارين، أكد الأمين الجهوي أن الحزب تمكن من الظفر بمقعدين، وعلى مستوى الانتخابات الجماعية تمكن الحزب من تحقيق نتائج نوعية سواء على مستوى الأصوات المحصل عليها أو على مستوى التسيير والمشاركة في التسيير، حيث حصل الحزب على 664 مقعد بالجماعات، و26 رئاسة مجلس جماعة و 27 منتخبا ومنتخبة في مجالس العمالات والأقاليم و 11 عضوا لفريق البام بمجلس الجهة.

وأبرز الحجيرة أن الأمانة الجهوية التزمت بمنطوق المذكرة التنظيمية المتعلقة بتجديد الهياكل الجهوية والإقليمية والمحلية في احترام تام للجدولة الزمنية المحددة. وعليه تمت هيكلة أكثر من 30 أمانة محلية على صعيد دوائر ومقاطعات أقاليم الجهة، تلتها هيكلة ثمانية أمانات إقليمية تابعة لتراب الجماعية.

– فاس / تحرير: خديجة الرحالي ويوسف العمادي / تصوير: ياسين الزهراوي ومصطفى جوار.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.