الحرشي يخصص 200 ألف درهم لتنزيل الدعم الأولي للأسر المعوزة بسيدي بوطيب ببولمان

0 344

اتخذت جماعة سيدي بوطيب التي يترأسها عبد المولى الحرشي، حزمة من التدابير المرتبطة بمواجهة فيروس كورونا، وتبقى من أبرزها تنظيم حملات التحسيس والتوعية، وكذلك تعقيم الشوارع والأحياء بطاقم مختلط من المصالح بتراب الجماعة.

وفي إطار تفعيل مذكرة وزير الداخلية، فقد تم إجراء تعديلات لميزانية الجماعة، خاصة الشق المتعلق برصد إعتمادات مالية لمواجهة كورونا والتخفيف من تداعياتها، خصوصا على الأسر المتضررة و المعوزة، حيث رصدت جماعة سيدي بوطيب 200.000 درهم لتنزيل الدعم الأولي لفائدة الأسر المعوزة المتضررة من جائحة كورونا وتوفير 800 قفة، وذلك تماشيا مع إجراءات الحجر سيتم إيصال القفف للأسر المستهدفة، بتنسيق مع السلطة المحلية وفق الجدولة المسطرة.

وللإشارة فإن عبد المولى الحرشي رئيس المجلس الجماعي لسيدي بوطيب بإقليم بولمان، كان قد إنخرط في لائحة المتبرعين لفائدة الصندوق الخاص لتدبير جائحة كورونا، حيث تبرع بمجموع تعويضات رئاسته للجماعة إلى نهاية الولاية الإنتخابية.

إبراهيم الصبار

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...