الحسني والشامي يعقدان لقاء تواصليا مع شبيبة البام بمكناس..وتمت المصادقة على خلق لجينة تتابع وتواكب عمل الشباب

0 406

تحت إشراف السيدين الحسني إدريس، الأمين الإقليمي لحزب الأصالة والمعاصرة بإقليم مكناس، وجواد الشامي عضو المكتب السياسي، إنعقد يوم 17 يوليوز 2020 ، بمقر الحزب بمكناس لقاء مع شبيبة الحزب بالإقليم.

اللقاء الذي دعا إليه السيد عثمان البوحجيطي عضو المجلس الوطني عن فئة الشباب، وحضره عضو اللجنة الفيدرالية السيد محمد العمراني، وأعضاء المجلس الوطني، ومنتدى الطلبة، وتمثيلية منظمة النساء، وتمثيلية odt، إفتتحه السيد جواد الشامي بكلمة ترحيبه بجميع الشباب، وتحفيزهم على المشاركة السياسية والعمل الجاد من أجل بناء مسار سياسي صحيح، معلنا عن دعمه الكامل لهم من أجل إشراكهم في جميع التنظيمات الوطنية والجهوية والإقليمية .
وبدوره طالب الدكتور إدريس الحسني الأمين الإقليمي للحزب، بإعادة هيكلة شبيبة الحزب بمكناس من أجل القيام بالأدوار المنوطة بها، مقدما نبذة عن تجديد الثقة في المنسقين الإقليميين من طرف الأمين الجهوي .

ومن جانبهم همت مداخلات الشباب ضرورة إشراكهم في تصور العمل الذي طالب به الأمين الجهوي جميع الأمناء الإقليميين، مقترحين خلق لجينة إقليمية للشباب كأرضية عمل يتم من خلالها احتضان عمل الشباب مستقبلا ، و تطعيمها حتى يكون العمل قائما .

كما شددت جل المداخلات على ضرورة تكثيف الإجتماعات الخاصة بالشباب، مع الحرص على إستقطاب الشباب وذلك بخلق أنشطة حزبية حية تستهدف الشباب بصفة خاصة، مجمعين على أهمية تجاوز أخطاء الماضي والعمل بنفس وحدوي جاد.

وخلصت أشغال اللقاء إلى المصادقة على خلق لجينة تشرف على متابعة ومواكبة عمل الشباب .

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...