الحمامي يعقد لقاء عمل مع سفيرة المكسيك بالمغرب لتعزيز علاقات التعاون بين البلدين

0 797

أجرى محمد الحمامي، رئيس مجموعة التعاون والصداقة المغربية المكسيكية بمجلس المستشارين، ورشيد المنياري، نائب رئيس المجموعة، لقاء عمل عمل مع السيدة “بلار كوميز اوليفيي”، سفيرة المكسيك بالمغرب بمقر السفارة، وذلك في إطار تعزيز علاقات التعاون القائمة بين المملكة المغربية والولايات المتحدة المكسيكية، وانسجاما مع الدينامية الإيجابية التي تشهدها العلاقات المغربية المكسيكية على المستوى البرلماني.

وفي كلمة له بالمناسبة، اعتبر رئيس مجموعة الصداقة المغربية المكسيكية أن هذه الزيارة تمثل فرصة لتعميق وشائج الصداقة ولاستشراف الآفاق المستقبلية لبناء شراكة وثيقة نموذجية بين المؤسستين البرلمانيتين بالبلدين الصديقين، تأكيدا على ما اتفق عليه رئيس مجلس المستشارين خلال المباحثات الثنائية التي أجراها مع كل من رئيسة مجلس الشيوخ ورئيسة مجلس النواب بالبرلمان المكسيكي.

وعبر محمد الحمامي كذلك عن استعداد مجموعة التعاون والصداقة المغربية المكسيكية بمجلس المستشارين لمواكبة هذه الدينامية الإيجابية التي تعكس الرؤية المتبصرة لصاحب الجلالة محمد السادس، في إطار سياسة الإنفتاح على افريقيا وعدد من دول أمريكا اللاتينية والجنوبية، معربا، في هذا الصدد عن أمله في إحداث لجنة صداقة بمجلس الشيوخ المكسيكي بهدف تعزيز الحوار بين البرلمانيين المغاربة ونظرائهم المكسيكيين حول جملة من المواضيع من قبيل التعاون البرلماني، الهجرة، الطاقات المتجددة والتغيرات المناخية.

من جهتها، نوهت سفيرة المكسيك بالمغرب بالعلاقات المتميزة التي تجمع البلدين الصديقين، مشيرة إلى أن الزيارة التي يقوم بها حاليا حكيم بن شماش رئيس مجلس المستشارين للمكسيك، بدعوة من منتدى رئيسات ورؤساء المجالس التشريعية بأمريكا الوسطى والكاراييب “الفوبريل”، ستعطي دفعة جديدة للتعاون بين المؤسستين التشريعيتين.

سارة الرمشي

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...