الحموتي: “البام” استطاع الخروج من حالة الركود وأطلق دينامية تنظيمية جديدة بفضل تظافر جهود الجميع

0 416

أكد محمد الحموتي، رئيس المكتب الفدرالي لحزب الأصالة والمعاصرة، أن البام وبفضل تضافر جهود الجميع استطاع أن يخرج من حالة الركود التي عاش على إيقاعها خلال الفترة الأخيرة وأطلق دينامية تنظيمية جديدة، دشنها بسلسلة اللقاءات الجهوية التي انطلقت بجهة الرباط – سلا – القنيطرة، وتحط، اليوم السبت 23 مارس 2019 بجهة فاس – مكناس، كمحطة رابعة بعد جهة الدار البيضاء – سطات ومراكش – آسفي.

وأبرز الحموتي، في كلمة له خلال اللقاء التواصلي المنظم من قبل الأمانة الجهوية للبام بجهة فاس – مكناس تحت شعار “بكل ثقة، نواصل التغيير والبناء”، أن هذه اللقاءات تروم بالأساس استكمال بناء هياكل الحزب والرقي بالطموحات السياسية إلى مستويات كبيرة، مؤكدا أن اللقاءات الجهوية هي تتويج لمخرجات اجتماع المكتبين السياسي والفدرالي وسكرتارية المجلس الوطني، المنعقد بتاريخ 5 يناير 2018.

إلى ذلك، كشف محمد الحموتي أن المكتب الفدرالي يعتزم تنظيم سلسلة من الندوات والدورات التكوينية التأطيرية بعدد من جهات وأقاليم المملكة، موضحا أن المكتب منكب كذلك على عقد سلسلة من اللقاءات مع رؤساء المنظمات والمنتديات بهدف استكمال هياكل الحزب والاشتغال على المؤتمرات المقبلة.

وعرج الحموتي، خلال كلمته، على المهام الموكولة للمكتب الفدرالي قائلا في هذا الصدد “المهام التي يقوم بها المكتب مهمة وجسيمة ويتمثل أغلبها في توفير بنيات الاستقبال والإشراف على إعادة هيكلة التنظيمات الموازية، وكذا المساهمة، بالتنسيق مع المكتب السياسي، في إحداث برمجة عملية لمجموع ندوات ولقاءات هيئة التكوين والتأطير، بالإضافة إلى العمل على بلورة استراتيجية انتخابية ومواكبتها إلى غاية استحقاقات 2021”.

سارة الرمشي