الحموتي: مشروع قانون تقنين الكيف يجب أن يكون مقرونا بعفو شامل على المزارعين

0 592

قال محمد الحموتي، عضو المكتب السياسي لحزب الأصالة والمعاصرة، أن مشروع القانون المتعلق بالاستعمالات المشروعة للقنب الهندي يجب أن يكون مقرونا بعفو شامل على جميع المواطنين المتابعين في قضايا زراعة الكيف.

وأضاف الحموتي، في كلمة له خلال لقاء تواصلي نظمه فريق البام بمجلس المستشارين، اليوم الاثنين 3 ماي، مع مجموعة من فعاليات المجتمع المدني المنحدرة من المناطق الشمالية للمملكة والمعنية بشكل مباشر بمضامين مشروع القانون، (أضاف) أن العفو العام على مزارعي القنب الهندي سيتيح الفرصة لهؤلاء المزارعين الذين اضطروا لزراعة هذه النبتة لظروف تاريخية، إقتصادية، إجتماعية، من أجل تدشين بداية جديدة وبناء حياة جديدة.

وكشف الحموتي، أن هذا العفو سيكون مشجعا ومحفزا على الاندماج الاجتماعي والاقتصادي لعدد كبير من المواطنين، الذين قضوا سنوات طويلة في القهر والخوف، كما سينعكس إيجابا على نفسية المزارعين الذين سيصبح عملهم مؤطرا بالقانون، مؤكدا أن البام كان ولازال من أشرس المدافعين عن هذا العفو، ومنذ زمن طويل، بعيدا عن أي مصالح ذاتية أو أهداف انتخابية.

سارة الرمشي

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...